تواصل المعارك بين القوات الأفغانية وتنظيم الدولة
اغلاق

تواصل المعارك بين القوات الأفغانية وتنظيم الدولة

30/06/2016
تحمل ما يصعب على رجل نحملهم ناهيك بمن في سنة من الفتيات والشبان طريق كوت إلى جلال آباد لا يخلو من النازحين خرج هؤلاء فرارا من حرب طاحنة بين قوات حكومية أن ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية أتت تقريبا على كل شيء معظم سكان مديرية كوت خرجوا منها خوفا من هزات ارتدادية لمعارك تقول الحكومة إنها حسمتها لصالحها بينما يقول الأهالي غير ذلك مسلحو داعش أضرم النار في منازلنا الحكومة لا تسيطر على شيء ورغم اتهام المواطنين للقوات الأفغانية بعدم تمكنها من منع التنظيم من الدخول إلى قرى مديرية كوت ليعيث فيها دمارا وخرابا تؤكد الحكومة أنها استعادت السيطرة على تلك المناطق من يدي مسلحي التنظيم كما تعرفون قبل أيام بدأنا عملية عسكرية واسعة ضد مليشيا داعش واعتبرناها على الانسحاب من هذه القرية والآن إستقرت الشرطة المحلية في هذه المناطق ومن أسباب الموت يخرج هذا الفتى وعشرات آخرون بأسباب الحياة يجمعون بقايا ذخيرة لبيعها إلى تجار الخردة والحديد هكذا تمتزج رائحة الموت بالتشبث بأهداب الحياد وهكذا يحاصر الفقر والحرب ومعظم أبناء أفغانستان ففي الحرب يعيشون ومن مآسيها يحصلون على الرزق ولي الله شاهين الجزيرة كابول