"القاع" اللبنانية تدفع بالدم ضريبة الجغرافيا
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

"القاع" اللبنانية تدفع بالدم ضريبة الجغرافيا

28/06/2016
كانت هذه المحال التي تفتح باكرا دليلا نشاط سكان بلدة القاع الزراعية تراجعات مظاهر الحياة بعد ثماني عمليات انتحارية في البلدة التي لا يزيد عدد سكانها عن ثلاثة آلاف أضحى الأمن هاجس ينتاب كل العائلات بعدما عاشت هذه البلدة المحاذية لمحافظة حمص السورية استقرارا نسبيا بعكس أوضاع القرى المحيطة بها زاد الجيش وأجهزة الأمن عدد الدوريات وأقيم مزيد من مواقع المراقبة يرى بعض السكان أنهم دفعوا ثمن أخطاء ارتكبت في جارتهم سوريا في أخطاء كبيرة بالدول العربية نحنا عم ندفع كمان ثمن الأخطاء اللي بتصير حوالينا بدون أي مقابل تقول وزارة الداخلية إن الأخطار الأمنية لا تقتصر على هذه البلدة بل تشمل كل لبنان فجر ثمانية انتحاريين أنفسهم في هذه الساحة ومحيطها فأثار قلقا تجاوز هذه البلدة الصغيرة إلى كل لبنان المثقل بأزماته السياسية والاقتصادية إيهاب العقدي الجزيرة القاع شمال شرقي لبنان