الدمار يلف مدينة الفلوجة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

الدمار يلف مدينة الفلوجة

27/06/2016
هكذا بدت مدينة الفلوجة في الساعات الأولى عقب إعلان القوات الحكومية السيطرة عليها لم يسلم جسر ولا مستشفا ولا مناطق تجارية أو سكنيا مظاهر الحرق والتدمير لا تخطئها العين وعود المعركة النظيفة بتحرير الأبيض سريع تكاد تختفي أمام الناظرين على أن استحقاقات المرحلة المقبلة هي التحدي الأبرز ويدوروا حولها جدل كبير إنسانيا تترقب وعيون أهل الفلوجة وعود الحكومة وقوى سياسية سنية بالعودة بعد عامين من النزوح نحو 700 ألف نسمة خرجوا مكرهين بينهم مائة ألف تشرد وتقطعت بهم السبل خلال شهر من المعارك والقصف العنيف عشرون ألفا من هؤلاء النازحين الفارين ما زال قيد الاحتجاز بين التحقيق والتدقيق تقول القوات الأميركية إنها أفرجت عن النسبة الأكبر منهم وينتظر الباقون مصيرهم في معسكرات تغص بهم في منطقتي الحبانية وعامرية الفلوجة وسط ظروف مأساوية على الميدان تتقدم القوات الحكومية نحو مناطق النساء والإحصائي غرب الفلوجة وجنوبها وتشير آخر الأنباء إلى انسحاب مسلحي تنظيم منها دون أي عملية القتالية وهي آخر معاقل التنظيم في محيط الفلوجة الأزمة في مصر تأمينه ضفة نهر الفرات الغربية يهدفون لوقف مصدر تهديد المناطق التي تتم استعادتها من الفلوجة ويحول الأنظار باتجاه جزيرة الخالدية التي تخضع لقبضة مقاتلي التنظيم موقعها بين الفلوجة والرمادي يكسبها أهمية إستراتيجية التنظيم قد يستخدمها منطلقا لشن عمليات باتجاه الرمادي والفلوجة معا وتشير الأنباء إلى أن من تبقى من أهاليها بدأ بالنزوع عنها خشية تعرضهم للقتل والاعتقال نجح بعضهم في الوصول إلى منطقة الكيل ثمانية عشر غرب الرمادي لكن الأكثرية منهم محاصرون وتنتظرهم مصاعب كبيرة