المعارضة تواصل عملية عزل رئيس فنزويلا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة تواصل عملية عزل رئيس فنزويلا

25/06/2016
صراع محموم على السلطة لفنزويلا يبدو أن المعارضة كسبت هذه الجولة تسعى للإقالة الرئيس نيكولاس مادورو من منصبه على خلفية أزمة اقتصادية خانقة تشهدها البلاد فبعد أن وقع الآلاف فنزويلا في الأيام القليلة الماضية على طلب الدعوة لإجراء استفتاء لإقالة الرئيس توجه مرة أخرى إلى مراكز الاقتراع لتأكيد خيارهم هذا تحضر أكثر من 400 ألف ناخب وهو ضعف العدد المطلوب رغم اتهامات المعارضة بمحاولة تعطيل التصويت هذا الحضور ألقى بالكرة في ملعب المجلس الوطني الانتخابي الذي تتهمه المعارضة أصلا بخضوعه لسيطرة معسكري مادورو في انتظار أن يوافق رسميا على الدعوة إلى استفتاء على رحيل الرئيس في موعد أقصاه السادس والعشرون من تموز يوليو القادم لكن عدة عقبات تواجه جهود المعارضة أولها أن مبدأ الاستفتاء مرهونة بنتيجة الطعن القضائي قدمه معسكر الرئيس الذي يطلب إلغاء العملية بسبب ما يصفه بالتزوير وثانيا أنه في حال الموافقة على خصوم مادورو جمع أربعة ملايين توقيع ثم تصديق اللجنة الوطنية الانتخابية ليصبح تنظيم استفتاء لإقالة الرئيس ممكنا الأزمة ظهرت مع انهيار اقتصاد البلاد بسبب تراجع أسعار النفط كما شهدت فنزويلا عمليات نهب وشغب المتزايدة مع نقص ثمانين بالمائة من إمدادات المواد الغذائية وهو ما أدى لتراجع شعبية مادورو إلى نحو خمسة وعشرين بالمائة فقط من السكان الوقت في هذه القضية عنصر بالغ الأهمية فإذا أجري الاستفتاء قبل العاشر من يناير كانون الثاني المقبل فمن الممكن تنظيم انتخابات جديدة وإلا فسيكون التغيير محدودا لأن رئيس الدولة لن يخلفه إلا نائبه