مقتل العشرات من القوات العراقية بالفلوجة والرمادي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مقتل العشرات من القوات العراقية بالفلوجة والرمادي

24/06/2016
تتفاقم المآسي مع مرور كل أسبوع في الفلوجة قصف واشتباكات واحتجاز للنازحين أبرز ملامح الوضع حاليا في المدينة ومحيطها عشرات القتلى والجرحى من قوات الأمن عند شارع الأربعين في شمال المدينة بتفجير سيارة ملغمة تابعة تفجير اشتباكات مسلحة دمرت فيها عدة عربات عسكرية تنظيم الدولة يسيطر حاليا على عدة أحياء أبرزها المهندسين والمعلمين والجولان والسوق القديم والأندلس مجمل تلك الأحياء تقع في الجهة الشمالية والشمالية الغربية للفلوجة وتمتد إلى منطقة الازركية ومحيط الصقلاوية حيث الاشتباكات مستمرة بلا هوادة دون تقدم لطرف على آخر التوقف المؤقت لتقدم القوات العسكرية الحكومية التي تتركز حاليا على القصف الجوي والمدفعي على تلك الأحياء وفق ما تقول المصادر العسكرية أما في جنوب الفلوجة فتتحدث القوات الحكومية عن سيطرتها على قرى جميلا والبوشهاب والجديع هذا التقدم ويرتبط بسياق إعلان القوات الحكومية انطلاق المرحلة الثانية لإكمال السيطرة على المنطقة حصري في المقابل يواجهوا مسلحو تنظيم الدولة ذلك التقدم بهجمات متعددة على ثكنات عسكرية في تلك المنطقة أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات أحدث المعطيات الصادرة عن قيادة العمليات العراقية المشتركة تشير إلى أن إتمام السيطرة على جميع هذه المناطق ما هي إلا مسألة وقت مسألة التوقيت يبدو أنها لا تنسحب على ما يجري من معارك في الرمادي وتحديدا عند منطقة زنكورة عدة قتلى وجرحى في هجوم لمسلحي تنظيم الدولة على رتل عسكري تبعته اشتباكات المسلحة يندرج الهجوم ضمن عمليات تنظيم الدولة لصد هجمات القوات الحكومية التي تسعى لاستعادة السيطرة على منطقتي زنكورة والبوريشة التي فقدتها مؤخرا كالمعتاد يترافق مع هذه التطورات إستمرار عمليات النزوح رغم ما يواجه النازحون من مخاطر الاحتجاز والتطهير الطائفي فقد توقعت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين إرتفاع أعداد النازحين بشكل كبير في قادم الأيام ولكنها لم تتطرق إلى النازحين المحتجزين منذ أيام لدى قوات الأمن والمليشيات في مقار معزولة