نائب فرنسي يشكك في نيات متظاهرين مسلمين
اغلاق

نائب فرنسي يشكك في نيات متظاهرين مسلمين

22/06/2016
محاولة لترميم صورة طالها كثير من الأذى آلاف المسلمين في مدينة مونترو جلي في الضواحي الباريسية خرجوا للتنديد بمقتل شرطي وشريكته شعار المسيرة حمل إدانة لا لبس فيها للحادث جميعا ضد الهمجية نحن تحت الصدمة إنه قتل مجاني والأسوأ أنه يتم باسم الله وهذا ما يزعجنا لان الإسلام لا يدعو إلى العنف لم يكتف المسلمون بمسيرتهم فقبلها بيوم واحد اصطفوا مع بقية سكان المدينة في مسيرة أخرى وتوحد الجميع تحت راية الوطن وإن اختلف الدين لكن ذلك لم يكن كافيا بالنسبة للبعض نائب عن حزب الجمهوريين علق قائلا مسيرة للمسلمين صدق أم نفاق اثارت التدوينة غضب امتدد إلى شريحة واسعة من الفرنسيين صحيفة ليبراسيون اليسارية خصصت افتتاحية للموضوع إنه يلقي بالاتهامات جزافا إذا كان لديه دليل فليقدم أما اتهام أقلية بدون دليل فهذا أمر فيه نوع من الرهاب وضد قيم الجمهورية السلطات الفرنسية من جهتها حرصت على بعث رسائل الطمأنة إلى المسلمين وزير الداخلية شاركا في إفطار في مسجد باريس وهناك جدد التأكيد على أن ما بين فرنسا ومسلميها عروة لا تنفصم أبدا يجب علينا أن نذكر دائما أن الروابط بين فرنسا ومواطنيها من المسلمين روابط قديمة وقوية وهي غير قابلة للتفكك لكن أسهم اليمين المتطرف المرتفعة في بورصة السياسة ترسم الجانب الآخر من الصورة لا رسائل للطمئنة فيه بين اتهام المسلمين بعدم التنديد بالأعمال الإرهابية والتشكيك في نياتهم إنهم نددوا تتشكل فجوة كبيرة بين أبناء الوطن الواحد يغزيها متشددون ويتغذى عليها عنصريون محمد البقالي الجزيرة باريس