المسحراتي في قرى كوسوفو
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المسحراتي في قرى كوسوفو

22/06/2016
بمجرد رفع أذان المغرب يبدأ المسحراتي صلاح الدين في قرع طبله وليس هناك من خطأ فيما تراه فهذا هو الجزء الأول من المهمة اليومية للمسحراتي في كثير من القرى الكوسوفيه تعود هذه العادة إلى زمن بعيد كانت هذه القرى تعاني فيه من قلة المساجد وحرمان أهلها من سماع صوت أذان المغرب فكان المسحراتي يتولى مهمة إبلاغ أهلها بأن موعد الإفطار قد حان مع أنه توجد الآن مساجد كثيرة والحمد لله فهذه عادة نعتز بها ويحبها الجميع خصوصا الأطفال ولذلك نحافظ عليها المرحلة الثانية من مهمة المسحراتي تبدأ قبيل صلاة التراويح للاحتفال بتناول طعام الإفطار وخلالها يجمع صلاح الدين التبرعات من القرية حيث قسم القرية إلى أربعة أحياء وفي كل أسبوع يحدد لكل حي تقديم نوع من المساعدات العينية أو النقدية لا نعترض أبدا على طلبات المسحراتي هكذا عودنا آباؤنا وأجدادنا لذلك لا يمكن أن يعود المسحراتي خالي الوفاض قبيل السحور تبدأ المهمة الثالثة والأساسية لصلاح الدين لكن عدم استيقاظك على صوت قرع الطبل المسحراتي في القرى الكوسوفية لا يعني أن كان ستحرم من تناول طعام السحور فصغار الفتيات في القرية يتوزعن في مجموعات صغيرة ويخرجن بعد مرور المسحراتي لإيقاذ ما لم يستيقظ من جيرانهم ولا حرج في دخول البوابات الخارجية للمنازل فالكل هنا جيران وأقارب مادامت الفتايات يساعدن المسحراتي فقد قرر فريق الجزيرة أيضا أن يقدما يد المساعدة وكل عام وأنتم بألف خير عامر لافي الجزيرة ماموشى كوسوفا