قراصنة روس يسرقون معلومات عن ترامب
اغلاق

قراصنة روس يسرقون معلومات عن ترامب

19/06/2016
أكدت اللجنة أن عملية الإختراق تمت مرتين على الأقل المرة الأولى كانت أواخر العام الماضي وتكرر الأمر في وقت سابق من هذا العام لإشباع نهم روسيا للمعلومات التي يعتزم الديمقراطيون توظيفها ضد المرشح الجمهوري في الانتخابات العامة إنهم لا يخفون رغبتهم في جمع كل المعلومات لكن الطريقة توظيفهم لها رهينة بمصالحهم تلك المصالح هي التي أثارت الانتباه هذه المرة بحكم الإعجاب المتبادل بين المرشح الجمهوري والرئيس الروسي فلاديمير بوتين لكن من بين الأسرار المسروقة اتهامات المتوقعة للديمقراطيين ترا مب بأنه متهور وخطير ويفتقر المبادئ والمواقف وهي تهم مبنية على معلومات عامة كشف الصحفيون النقاب عنها منذ بروز نجم ترامب في الانتخابات التمهيدية أعتقد أن الصحفيين الذين يكرههم ترامب نجحوا في فتح أكثر من الطبقة السياسية موسكو نفت التهمة جملة وتفصيلا لكن مسؤولين في الحكومة الأمريكية ومن شركات أمنية مستقلة أكدوا ضلوع الحكومة الروسية في جمع معلومات تزايد تركيزها في السنين الأخيرة على الحملات الانتخابية الأميركية إذا كان الهدف الحقيقي هو للمخترقين الروس هو مساعدة مرشحهم المفضل دونلت فإن كشف النقاب عن عملية الاختراق قد يقلل من فرص نجاحه ذلك المسعى هذا إذا لم يأتي بنتائج عكسية هم أصلا محمد العلمي الجزيرة