تواصل المفاوضات بتونس لتشكيل حكومة وحدة وطنية
اغلاق

تواصل المفاوضات بتونس لتشكيل حكومة وحدة وطنية

18/06/2016
بعد أيام من التسريبات الإخبارية والتخمينات السياسية حسم رئيس الحكومة حبيب الصيد أمر استقالته من عدمها سأواصل مهامي قال الرجل لتفادي الفراغ وكل ما من شأنه إرباك مؤسسات الدولة لكنه مع ذلك شدد على تفاعله مع نتائج الحوار حول تشكيل حكومة وحدة وطنية وفقا لصيغ الدستورية وبما يحفظ المسار الديمقراطي وضوح الموقف الحكومي قد يسهل عمل رئاسة الجمهورية التي تسعى عبر مشاورات حثيثة إلى تشكيل حكومة الوحدة الوطنية قبل نهاية شهر رمضان كما عبر عن ذلك رئيس الجمهورية إستباق لمفاجآت الوضع الصعب انخراط اغلب أحزاب المعارضة في مسار المفاوضات لا يعني حسب ما يروج في الأوساط السياسية يسر المفاوضات وسرعتها لأن شرط لااتفاق على برنامج مسبق قد يعطل المسار مناقشة سبل حل الأزمة هذه وركزنا بشكل خاص على أهمية نقاش البرنامج اللي بش يخرج تونس من الأزمة هادي اللي باش يوقظ تونس واللي باش يحل افاق قدامها ويعيد الأمل للشعب التونسي لم يعد أمام السياسيين متسع من الوقت حسب المؤشرات التي عرضها محافظ البنك المركزي في جلسة استماع أمام نواب بمجلس الشعب فالوضع المالي والاقتصادي يتطلب استقرارا أمنيا وسياسيا عاجلا لا يحققه إلا توافق سياسي صلب مثلما يتردد في الأروقة النيابية والسياسية مع استمرار المفاوضات بشأن حكومة الوحدة الوطنية يخشى التونسيون أن تصبح الخلافات السياسية عائقا أمام تطوير أوضاعهم الإقتصادية والإجتماعية والمحافظة على مكاسب المسار الديمقراطي لطفي حجي الجزيرة تونس