قصف جوي ومدفعي من قوات النظام لدوما
اغلاق

قصف جوي ومدفعي من قوات النظام لدوما

13/06/2016
هذا الجندي التابع لقوات النظام يفر من نيران مقاتلي فصائل المعارضة بعدما قتلت ثمانية عشر جنديا آخرين هنا اشتباكات بين المباني السكانية تظهر توغل قوات النظام ومحاولة اقتحامها مناطق في شرقي دوما وحوش الفارة وميدعه في الغوطة الشرقية تحت وقع الرصاص صد هؤلاء المسلحون هجمة كادت أن تفتك بهم وبالمدنيين داخل مدينة دوما في هذه الصور أحد مقاتلي المعارضة يطلق نداء عن طريق الاتصال اللاسلكي بإعطابه عربة مدرعة لقوات النظام بينما يواصل جنود النظام محاولاتهم اقتحام مدن الغوطة والتضييق عليها بعد أن سيطروا على أكثر من عشر بلدات خلال الشهر الفائت لا تختلف الصور كثيرا على هذه الطرقات المؤدية إلى الأحياء السكنية في مدينة دوما ما حل في هذا الشارع يشي بصواريخ موجهة شديدة التدمير كان هذا المكان يعج بالسكان قبل أن تقصفه الطائرات النظام من دون طعام ولا مستلزمات صحية يعيش أكثر من 20 ألف عائلة داخل مدينة دوما منذ ثلاث سنوات في هذه المدن بات إدخال المساعدات من حين إلى آخر أمرا لا يخفف من واقع الحال شيئا فالمعاناة كبيرة والعدد السكاني كبير يتم إيصال هذه المساعدات إلى من يستحقها في مدينة دوما وهذا شي طيب وهي جزء من الكم الأكبر من المساعدات التي اتت من منظمات الأمم المتحدة رسالة حب وصدق يحملها الوفد كما يقول في حين يقول الأهالي إن رسائل قصف واقتحامات لا تتوقف بعد كل زيارة دولية