النقابات الفرنسية تصعد احتجاجاتها مع انطلاق يورو 2016
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

النقابات الفرنسية تصعد احتجاجاتها مع انطلاق يورو 2016

10/06/2016
ضغط على المنتخب الفرنسي لكرة القدم وضغط على قوى الأمن في محيط الملعب وسط مخاوف بوقوع اعتداءات إرهابية التعزيزات الأمنية بلغت ذروتها بساعات قبل بدء المباراة الافتتاحية الكل يخضع لإجراءات التفتيش حتى الذين يدخلون الأماكن المخصصة لتجمع الأنصار بعيدا عن الملعب وقد تمسكت الحكومة بإقامة هذه الفضاءات رغم المخاوف من إمكانية تعرضها لاعتداءات ولحمايتها نشرت الحكومة 90 ألف رجل أمن الاحتمال بعدم وجود مخاطر غير مضمون الإجراءات الأمنية في أعلى مستوياتها لكننا نشعر بأن حالة الطوارئ المطبقة منذ فترة في فرنسا أرهقت قوى الأمن الآن جاء موعد الحدث وما معه من مخاطر بعيدا عن الهواجس الأمنية تستمر مباراة الحكومة الفرنسية ضد النقابات ففيما يشبه التصعيد لتركيع الحكومة قرر المضربون وقف حركة القطارات المتجهة إلى الملعب الذي سيشهد افتتاح البطولة أما بالنسبة للجنة المنظمة للبطولة فإن الفوضى في حركة النقل والإضرابات أفسدت العرس الكروي مسبقا صورة فرنسا تأثرت بشكل واضح لاننا كنا نأمل في إعطاء صورة أخرى للعالم عامة بمناسبة هذه البطولة لا أظن أن الإضرابات هي الطريقة المثلى لاستقبال الأجانب القادمين إلى فرنسا هذا مظهر آخر من مظاهر النزاع المستمر بين الحكومة والمحتجين على قانون العمل مشاهد القمامة في الشوارع وسط اندهاش المارة وزبائن المقاهي والمطاعم حتى وإن فاز المنتخب الفرنسي باللقب الأوروبي فى بالنسبة للكثير من الفرنسيين لن يمحو ذلك من الأذهان أن الحكومة الفرنسية أخفقت في إيجاد مخرج للأزمة وأنها مسؤولة مع النقابات في كثرة الحديث اليوم عن الإضرابات أكثر من الحديث عن بطولة أمم أوروبا نورالدين بوزيان الجزيرة باريس