الجيش يغلق عشرات المدارس في سيناء
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الجيش يغلق عشرات المدارس في سيناء

01/06/2016
لن تميز المشهد فيمكن أن يكون قد صور في أي محافظة مصرية لكنها شمال سيناء كان المعلم هنا ذات يوم يستنهض همم الطلاب لمقارعة المحتل الإسرائيلي غير أن مدارس القرى والنجوع بعد التحرير تكبلها أغلال عملية تعليمية تدهورت تحت حكم مبارك بدء ذلك واحدا من مظاهر التهميش الذي يطال المنطقة وأهلها فلم تبذل السلطات كبير جهد لاحتواء أبناء سيناء ضمن الدولة الواحدة على العكس تماما حرم من مشروعات التنمية ولم تراع خصوصياتهم الاجتماعية والقبلية وجرى إقصاؤهم من الحياة العامة بل وألقوا بشتى أصناف التهم حتى الشهادات ما عادت تؤهل الناس هنا للتوظيف قد لا يبرر ذلك تفشي التسرب المدرسي ولا بروز ظواهر كالبلطجة والتهريب وصولا إلى مسلسل العنف المسلح لكن المقاربة الأمنية التي تأصلت ما بعد انقلاب عبد الفتاح السيسي فاقمت المشكلة سلط عقاب جماعي على أهالي سيناء تهجير وتشريد للآلاف ووجود عسكري مستفز وقصف عشوائي لم تسلم منه المنازل ودور العلم في الطريق إلى المدرسة تبدأ العقبات مضت ثلاثة أعوام على العملية العسكرية المفتوحة في شمال سيناء أخطأت الهدف فقد قتلت في البداوي عقيدة حب الجيش أو كادت وضيعت على طلاب العلم هنا أحلاما بغد أفضل إذا كان ثمة من عقائد فاسدة قد استشرت فإن المدرسة كما يقول أهل الاختصاص هي أنسب مكان لتصويبها لن يحدث ذلك وسلاح الدولة المصرية يصوب إلى المدرسين والطلاب قتل منهم من قتل قنصا أو بالقصف العشوائي وشرد جل طلبة المدارس القروية فقد مسحة مدرسة تماما من السجلات وخرجت 28 على الأقل من الخدمة أما المباني فمنها ما حول إلى ثكنات لنقاط تفتيش عسكرية اهي إذن حرب على العلم من المؤكد أنها لا تشبه في شيء الحرب على الإرهاب