"بيت بيروت" شاهد على الحرب الأهلية
اغلاق
خبر عاجل :السيسي يقول في أول تعليق له على هجوم الواحات إن مصر ستواصل مواجهة الإرهاب

"بيت بيروت" شاهد على الحرب الأهلية

06/05/2016
كأن الزمن توقف في مبنى بركات أو ما بات يسمى مركزا بيت بيروت الثقافي يوم سمطت المدافع في لبنان معلنة نهاية الحرب الأهلية أوائل التسعينيات حافظ المكان بعد ترميمه على نضوب الحرب بقيت التحصينات داخل المبنى تخدير جانبا مما حصل أما كتابات المقاتلين فتكشف بعضا مما كان في نفوسهم وكل هذا تحول إلى متحف لحفظ الذاكرة قادة بلدية بيروت على مدى تسع سنوات أعمال الترميم أضيف بناء حديث إلى البناء القديم ليتصلا عمرانيا من خلال السلالم فيتماهى الحاضر مع الماضي ومن المقرر إقامة مركز للدراسات ومسرحا ومعرضا لمقتنيات من مروا على المكان بيت بيروت ليس مجرد شاهدا على الحرب اللبنانية التي دامت عقدا ونصفا من الزمن يراد لهذا المشروع أن يكون خزان الذاكرة الجماعية لسنوات الاقتتال بين اللبنانيين ومحطة لاستخلاص العبر والتغلب على الماضي الأليم وكان محيط المبنى وطبقاته شهدت جولة من المعارك خلال الحرب التي اندلعت قبل أربعين عاما وانتهت مطلع التسعينيات وبما أنه يقع عندما سمي خط تماس بين شطري بيروت فقد كان نقطة إستراتيجية للقناصين والمبنى شيد بين عامي ألف وتسعمائة وأربعة وعشرين وألف وتسعمائة وستة وثلاثين ويعد قيمة عمرانية إذ مزاوجة بين البناء العثماني والطابع الحديث وكان يضم وشققا سكنية واستوديو للتصوير جوني طانيوس الجزيرة بيروت