اجتماع وزراء دفاع التحالف الدولي بشتوتغارت الألمانية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اجتماع وزراء دفاع التحالف الدولي بشتوتغارت الألمانية

05/05/2016
في مقر قيادة القوات الأمريكية في أوروبا بمدينة شتوتغارت قالها وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر جلية لا لبس فيها نهاية قتال تنظيم الدولة لا تزال بعيدة نتائج اجتماع التحالف تتجاوز التوقعات التي رسمها الإستراتيجيون الغربيون الذين بدأن آمالهم في نهاية المعركة ضد التنظيم المتشددة تضع مراجعات مسيرة التحالف ونتائج معركته الجوية وتقديرات التكلفة القادمة هي ما توافقت عليه الأطراف يقول الساسة الدفاع الغربيون هنا إن تعزيز جهود شركائهم المحليين من خلال لرفع قدراتهم العسكرية تكتسي أهمية كبيرة ولعلها تأتي بنتائج أفضل من احتلال الأجواء السورية علينا جميعا أن نكون جاهزين وأن فعل المزيد مع شركائنا المحليين في العراق وسوريا وهذا هدف إستراتيجي للانطلاق المرحلة الثانية من التحالف العسكري في عامه الثالث يواجه التحالف تساؤلات محرجة عن حصيلة لم تستطع لجنة التنظيم من التمدد بعد أن نقل معركته إلى أوروبا تاريخيا سجل حراك التحالف لحظة إعلان هم من طرف وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون في الثالث والعشرين من أيلول سبتمبر عام ألفين وأربعة عشر وذلك باستخدام مقاتلات حربية وصواريخ توماهوك ضد تنظيم الدولة شارك دول العربية في الطلعات الجوية ضمن التحالف الدولي وفي التاسع عشر من سبتمبر من العام ذاته انضمت فرنسا إلى التحالف طائرات رافال تبعتها بعد ذلك كندا وبلجيكا وأستراليا وهولندا بريطانيا لعبت دورا في الغارات الجوية على تنظيم الدولة لتدمير قواعد دعم داعش ولكننا أيضا شجعنا العملية السياسية من أجل بناء حكومة جديدة في سوريا قادرة على تمثيل كل المجموعات وطالبنا كل الأطراف بما فيها سوريا لتلعب دورا بناء في هذه العملية سعى المشاركون في اجتماع شتوتغارت إلى الدعوة إلى ترتيبات سياسية واقتصادية وعسكرية في المعركة ضد تنظيم الدولة لكن لم يفصح بعد عن تكلفة الترتيبات هذه القدرة والسرعة في الاستجابة للتهديدات الجديدة القديمة لتنظيم الدولة الإسلامية هو ما اجتمع عليه التحالف الدولي لمحاربة التنظيم وهو أيضا تقاطعت عليه مدخلات ومتطلبات الوزراء الغربيين دون الإشارة ولو تلميحا لتغول نظام دمشق ومأساة المدنيين هناك مدينة شتوتغارت الألمانية