الجري ميل يوميا يجنب الأطفال مخاطر البدانة
اغلاق

الجري ميل يوميا يجنب الأطفال مخاطر البدانة

03/05/2016
هذه المدرسة الابتدائية وسط لندن لا تختلف عن بقية مدارس البلاد سوى أنها قررت أن تقتفي أثر نظيرة لها في اسكوتلندا حققت نجاحا كبيرا في تجنيب الأطفال مخاطر البدانة من خلال برنامج الجري لمسافة ميل واحد يوميا نقوم بالجري من أجل صحتنا ونوم أفضل إذا كنت سامينا فإن الجري لميل واحد يوميا يجعلك تصبح نحيفا لم تساعد سياسة المدرسة هذه على الحفاظ على اللياقة البدنية لهؤلاء بل أدت إلى تحسن أدائهم وسلوكهم أيضا ما دفع بالمسؤولين إلى التفكير بتعميمها على بقية مدارس البلاد يعود الأطفال إلى الفصل وهم أكثر استعدادا لتحصيل العلم ويشير القائمون على المدرسة إلى تغير إيجابي في جميع مناحي حياتهم اليومية جزء من هذا البرنامج هو التعامل مع الصحة النفسية والعقلية للأطفال فهذا النشاط يعطيهم الشعور بالرضى عن النفس ونلمس ذلك خلال عودتهم إلى الفصل فهم أكثر حماسة وتركيزا وتشير بعض الأرقام إلى أن ثلث الأطفال يعانون من السمنة عند نهاية مرحلة الدراسة الإبتدائية في حين يعاني منها واحد بين كل عشرة منهم عند بداية هذه المرحلة ما يأكله الطفل في بداية حياته مهم لتشكيل اختياراته للذوق والطعام ونعلم ذلك من خلال تعقب هذه الأمور التي ترتبط بزيادة الوزن وقد اكتشفنا أن الأطفال يتناولون فائضا من السعرات الحرارية والبروتينات ويلقي هؤلاء الباحثون في مجال التغذية باللوم على الآباء بعدما بينت دراستهم أن الأطفال دون العامين يتناولون ثلاثة أضعاف ما يحتاجونه يوميا من بروتينات و سعرات حرارية ما يعرضهم للبدانة ومخاطرها في سن مبكرة مينة حربلو الجزيرة لندن