معارك تنظيم الدولة تمتد من الفلوجة إلى شمال سوريا
اغلاق

معارك تنظيم الدولة تمتد من الفلوجة إلى شمال سوريا

28/05/2016
تنظيم واحد بوجوه كثيرة على مدن وجبهات متباعدة في ساحة معركة واسعة من الفلوجة إلى شمال حلب كان التنظيم قد تمدد بسرعة فائقة ويقاتل بالمباغتة والاختراق والمفخخات أو ينسحب بسرعة خاطفة كما حصل في الرطبة قرب الحدود العراقية الأردنية وأحيانا يقاتل في المدينة شهورا ويتركها حجرا على حجر كما حصل في عين العرب كوباني قرب الحدود التركية مع سوريا تتصدر الفلوجة مشهد معارك تنظيم الدولة هذه الأيام لكن الأمر لا يقف عند الفلوجة فثمة رقعة واسعة يخوض فيها التنظيم معارك بعد أن سيطر على مساحات شاسعة في العراق وسوريا ومن قرب الحدود مع تركيا وقريبا كذلك من إقليم كردستان العراق مرورا بالحدود السورية العراقية هي من الأنبار وحتى الفلوجة تتناثر مدن ومواقع يسيطر عليها التنظيم ويبدو أنه يفقد الاتصال بينها وغدت كثير من مدنه في حصار لكن كيف يحارب العالم هذا التنظيم وأية أولويات له رأس الحربة في المعارك عليه هو التحالف الدولي بقيادة أمريكا صحيح أن التحالف لا يشتركوا بقوات أرضية ظاهرة لكنه يعد الطرف الأقوى لما يمتلكه من سلاح الجو واستشارات أو أوامر لطريقة إدارة الصراع لا يبدو أن التحالف ينظروا لي خريطة انتشار التنظيم على نحو واحد فهو شديد التركيز في الفترة الأخيرة بالأنبار في العراق مع طلعات جوية لا تكاد تنقطع لكنه يبعد نفسه رويدا رويدا عن مدن حلب وإدلب أو سوريا بالعموم ولا يكاد يخوض حربا حقيقية ربما يترك الأمر برمته لروسيا المؤيدة لنظام بشار الأسد أو ربما تتأثر الاستراتيجيات بحسابات الحلفاء وفي الموصل وبعد أن قيل إن المعركة اقتربت تختلط الأوراق وتتغير الأولويات هو يتأجل الحسم رغم أن الموصل تعد المعقل الأهم للتنظيم والمدينة الأكبر التي يسيطر عليها لكن المعركة هناك لم تزيد عن طلعات جوية وتبين أنها استهدفت في كثير من الطلعات مؤسسات حيوية أو جامعات وجسورا