آلاف المدنيين عالقون بالفلوجة لانعدام الممرات الآمنة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

آلاف المدنيين عالقون بالفلوجة لانعدام الممرات الآمنة

27/05/2016
في نظرة هذا الطفل العراقي الصغير تنعكس مأساة مدينته الواقعة تحت قصف شديد منذ خمسة أيام المستمرة قصف سابق هو حصار خانق منذ نحو سنتين قضى على معظم مظاهر الحياة الكريمة في مدينة الفلوجة السنية استطاعت هذه العائلات من أهالي المدينة الفرار من جحيم القتال الدائر بين قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي والعشائري من جهة و تنظيم الدولة من جهة أخرى ونجحوا في الوصول إلى مخيم أقيم في منطقة عامرية الفلوجة التي تقع جنوب المدينة الوضع هنا وإن كان أهون مما عليه الحال تحت وطأة القصف المستمر فإنه يفتقر لأبسط مقومات الحياة الطبيعية وهو ما يزيد معاناة الفارين فلا شيء هنا غير خيام منصوبة في العراء دون أي تفاصيل أخرى لكن ذلك لم يمنع عشرات العائلات من الهروب من جحيم المعارك المستمرة رقم قالت منسقة البعثة الأممية للشؤون الإنسانية للعراق إنه يصل إلى نحو 800 مدني فضلا عن عشرات الآلاف من العالقين الذين لم يتمكنوا من مغادرة الفلوجة وقالت الأمم المتحدة أيضا إنها وباقي منظمات الإغاثة غير قادرة على توصيل المساعدات للمدينة بسبب عدم وجود ممرات آمنة