ستراتفور: تنظيم الدولة يقصف مروحيات روسية بحمص
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

ستراتفور: تنظيم الدولة يقصف مروحيات روسية بحمص

25/05/2016
ضوء جديد يسلط على الوجود العسكري الروسي في سوريا هذه المرة بنيران تنظيم الدولة وفق ما ذكرت شركة ستراتفور الأميركي للدراسات الأمنية والإستراتيجية نشرت ستراتفور يوم الثلاثاء صورا التقطت بالأقمار الاصطناعية قالت إنها تظهر مروحيات روسية من طراز أربعة وعشرين مصابة بأضرار جسيمة بعد ان قصف مسلحو تنظيم الدولة قاعدة تيفور الجوية السورية التي تستخدمها القوات الروسية إلى جانب المروحيات الأربع تعكس صور الأقمار الصناعية نحو عشرين شاحنة متضررة جراء القصف الذي طال حسب الشركة القاعدة الواقعة بين حمص وتدمر في الرابع عشر والسابع عشر من الشهر الجاري لكن يوم الخامس عشر من هذا الشهر أي غداة التاريخ الأول الذي أوردته الشركة الأمريكية قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن حريقا وقع بالقرب من قاعدة تيفور شرق حمص أسفر عن احتراق أربع مروحيات روسية و 20 شاحنة محملة بالصواريخ وهو العدد الوارد في تقرير ستراتفور أما وزارة الدفاع الروسية ففي سياق نفيها للخبر قالت إن الأضرار حدثت قبل أشهر بسبب قتال بين القوات النظامية السورية و مسلحين من جماعات وصفتها بالإرهابية ما تتفق عليه الجهات الثلاث هو إعطاب هذا العدد من المروحيات والشاحنات الروسية المحملة بالصواريخ وهي خسارة تعيد طرح تساؤلات حول الوجود العسكري الروسي في سوريا وانخراطه في ما تسميه موسكو حربا ضد الإرهاب انطلاقا من قواعد عسكرية سورية فبينما تصب الطائرات الروسية حمم قذائفها على المدنيين السوريين بدعوى قصف مواقع تنظيم الدولة وجبهة النصرة تبدو معداتها غير أمينة على هذا النحو حتى وهي على الأرض سواء كان الحدث جراء استهداف من تنظيم الدولة أو غيره أو ناتجا عن حريق يمتد الوجود العسكري الروسي في سوريا إلى عقود خلت لكنه تضاعف وفق مسؤولين أمنيين أميركيين إلى أربعة آلاف جندي أواخر العام الماضي عقب بدء القصف الجوي الروسي الذي تقول موسكو إنه يستهدف تنظيم الدولة