الشرطة الفرنسية تفرق محتجين يحاصرون مصفاة نفط
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

الشرطة الفرنسية تفرق محتجين يحاصرون مصفاة نفط

24/05/2016
أزمة قانون العمل في فرنسا تتجه نحو تطور جديد عنوانه الضغط على الحكومة باستخدام السلاح تقليص الوقود في السوق وكان آخر الفصول اليوم في منطقة فوصف مار في جنوب فرنسا أزمة نقص الوقود مازالت تتفاقم بعد قيام محتجين بمحاصرة مصافي النفط في عدة مناطق فرنسية كانت بمثابة ردة فعل على قرار الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند تمرير قانون العمل الجديد دون تصويت وقد ألقت الأزمة بظلالها على الشوارع الفرنسية وحركة النقل بسبب فقدان الوقود مع قرار النقابات اللجوء إلى محاصرة ثلاثة مستودعات لشركة توتال النفطية القرار سبب خفض الإنتاج إلى أدنى مستوياته في أكثر من ألف وخمسمائة محطة في أنحاء متفرقة من البلاد وتوقف العمل في أكثر من ثلاثمائة محطة أخرى أمر أثر بشكل مباشر على عشرات الآلاف من أصحاب السيارات ويلوح خلال الأيام المقبلة شبح إضرابات النقل بعد إعلان الاتحاد العام للعمال إضرابا عن العمل في مترو باريس بينما أكدت بعض النقابات العمالية عزمها على تصعيد الاحتجاج حتى تسحب الحكومة تعديلات قانون العمل التي أدت لأوسع موجة احتجاج عرفتها فرنسا منذ عقود