الطائرة المصرية أصدرت إنذارا بوجود دخان قبل تحطمها
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الطائرة المصرية أصدرت إنذارا بوجود دخان قبل تحطمها

22/05/2016
عمليات بحث تسابق الزمن في عرض البحر المتوسط علها تقود إلى طرف خيط يحل لغز الرحلة إم إس 804 تقود القاهرة فريق تحقيق دولي يضم خبراء طيران ومحققين فرنسيين وممثلين عن شركة إيرباص المصنعة للطائرة المنكوبة على بعد عشرات الكيلومترات من السواحل المصرية تجوب سفن وطائرات من مصر وفرنسا واليونان حيث سقطت الطائرة بحثا عن حطامها كما انضمت طائرة تابعة للبحرية الأمريكية إلى جهود البحث الدولية استجابة لطلب من السفارة الأمريكية في أثينا كذلك أعلنت روما ولندن استعدادهما للمشاركة في التحقيقات جعفر كرفع صماء لا تستوفي الشروط ستراسا تؤكد وقوفها إلى جانب ما سر وسنقدم للسلطات المصرية كل الدعم المطلوب لمواصلة التحقيق في ملابسات تحطم الطائرة المصرية المنكوبة 6 نجاة وقطع من أثاث الطائرة وبعض من متعلقات الركاب هو كل ما تم العثور عليه إلى الآن تنصب الجهود حاليا للعثور على الصندوقين الأسودين الذين يحتفظون بكل ما حدث خلال آخر ساعتين من عمري الرحلة المنكوبة وفي تطور لافت كشفت هيئة سلامة الطيران الفرنسية معلومات تؤكد إصدار الطائرة المنكوبة إنذارا آليا بوجود دخان كثيف قرب قمرة القيادة قبيل انقطاع بث البيانات ونقل عن محققين فرنسيين قولهم إن الطائرة أرسلت 7 إشارات مفاجئة في غضون ثلاث دقائق وشملت الإشارات تحذيرات من دخان في المرحاض وكذلك في أجهزة التوجيه الطائرة الموجودة أسفل قمرة القيادة وبعد دقائق معدودة لوحظ اختفاء الطائرة عن شاشات الرادار وكشف موقع أفييشن هيرالد المتخصص في الطيران أنا نظام الاتصالات الصادرة عن الطائرة رصد الدخان في المرحاض في الساعة الثانية عشرة وست وعشرين دقيقة بتوقيت غرينيتش وبعد دقيقتين رصد خالف إلكترونية الطائرة أما آخر رسالة تصدرت في الساعة الثانية عشرة وتسعة وعشرين دقيقة قبل أن ينقطع الاتصال مع الطائرة بعد ذلك بأربع دقائق ورجح خبراء في الطيران اندلاع حريق على متن الطائرة لكن ما يتوافر من معطيات حتى الآن ليس كافيا للقطع بحقيقة ما جرى بالفعل إن كان متعمدا وبفعل فاعل أم أنه مجرد خلل فني أو حادث عرضي