"الكردستاني الإيراني" يقرر إعادة مقاتليه لإيران
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

"الكردستاني الإيراني" يقرر إعادة مقاتليه لإيران

12/05/2016
يدرب ويسلح مقاتليه ويعيد إرسالهم إلى داخلية إيران لكنهم لم يعلن الحرب عليها بهذا التوصيف يطرح الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني الذي يتخذ من أراضي إقليم كردستان العراق قاعدة له قراره الأخير الذي يعتقد أنه سيضع طهران امام خيارين قررنا أن نعود إلى داخل أراضي كردستان إيران لكننا لا نعتبر هذا إعلانا للحرب فنحن نريد أن نكون مع أبناء شعبنا ولن نتراجع فإما أن تسمح طهران لنا بالعمل السلمي المدني وإما أن تهاجمنا وعندها لن نتوانى عن الرد والدفاع عن شعبنا اسو تقول إنها سعيدة بقرار حزبها وهي متشوقة للعودة حاملة سلاح بعد أن تلقت تدريبات على القتال ومحاضرات عن طرق الاتصال بالجماهير أنا سعيدة بقرار الحزب نريد أن نقول للعالم إننا موجودون وهناك سنحفز شعبنا على النضال بشقيه السلمي والمسلح أنا شخصيا أعتقد أنه لا معنى للنضال السلمي في ظل الأنظمة الديكتاتورية بدون وجود الكفاح المسلح هذه العودة قد تكلف هؤلاء المقاتلين حياتهم وقد يتحول المدنيون هناك إلى وقود لتلك الحرب إذا وقعت النظام الإيراني نظام وحشي وقد ينتقم من المدنيين الذين سندخل مناطقهم لكن ذلك هو نضال وتلك تبعاته وشعبنا يدرك هذه الحقيقة لكنه لا يخافوا ويرحب بعودتنا ونحن سندافع عنه حتى الرمق الأخير أما حكومة إقليم كردستان العراق فتبدو غير مكترثة بانطلاق مقاتلين من أراضيها والدخول إلى أراضي دولة مجاورة طهران طويلا أمام انطلاق مقاتلين من إقليم كردستان العراق باتجاه أراضيها لكن حتى ذلك الحين يواصل الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني تدريب المزيد من مقاتليه وإرسالهم تباعا إلى العمق الإيراني أمير فندي الجزيرة من داخل أحد معسكرات تدريب الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني السليمانية