قرية لبنانية تحتفل برئيس البرازيل الجديد
اغلاق

قرية لبنانية تحتفل برئيس البرازيل الجديد

12/05/2016
قبل مائة عام تقريبا أقفل نخول تامر باب منزله هذا وترك قريته تعبورة في الشمال اللبناني وأضحى إلى البرازيل حيث عمل وكونا عائلة وحاول بناء حياة أفضل وها هي اليوم تعبورة تحتفي ببني نخول ميشيل تامر الذي أصبح رئيسا للبرازيل تعرف الجناح اللبناني لعائلات كاملة إلى ميشال عام سبعة وتسعين من القرن الماضي عندما زار لبنان كرئيس للبرلمان البرازيلي وتوطدت العلاقة أثناء زيارته الثانية عام ألفين واثني عشر أطلق اسمه على الشارع الرئيسي في القرية تكريما له تسرع وأعمال البناء والتجهيز لافتتاح حديقة بمناسبته تبوءه الرئاسة هذا فخر مش بس اعتزاز وفخر للبنان هذا فخر لكل الدول العربية وافرح وفخر عما بيوت القرية الوادعة بانتظار احتفال كبير ينظموا بعد إعلان النبأ أي مفارقة هذه أن يصل ميشيل تامر إلى الرئاسة في البرازيل وأن يبقى بلد ميشال تامر الأصلي بدون رئيس فهنا دعوة جديدة لجلسة برلمانية لانتخاب رئيس ستنتهي كسابقاتها إلى مزيد من تأجيل الأزمة في غياب أي مؤشر لحدوث اختراق في المستقبل القريب وهو واقع زاد من اهتمام اللبنانيين بالخبر الآتي من البرازيل وهكذا بينما تستعد البرازيل لحياة في ظل رئيسا من أصل لبناني يقترب لبنان من الذكرى الثانية للفراغ الرئاسي السي ابي عاصي الجزيرة بيروت