تحالف الإصلاح والاعتدال يفوز بانتخابات إيران
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تحالف الإصلاح والاعتدال يفوز بانتخابات إيران

01/05/2016
بوضوح ومن بوابة البرلمان يعود التيار الاصلاحي إلى الواجهة في إيران حقيقة باتت أمرا واقعا إذ جاءت بها نتائج جولة الإعادة في الانتخابات التشريعية بنسبة مشاركة شعبية بلغت تسعة وخمسين في المئة حصدت قائمة الأمل وهي تحالف الإصلاحيين والمعتدلين إثنين وخمسين من مقاعد الدورة الثانية البالغ عددها ثمانية وستين مقعدا الناس انتخبوا مجددا من يمثلهم خارجيا سنواصل دعم سياسة خفض التوتر خصوصا مع دول الجوار فضلا عن دعم الاتفاق النووي مع خمسة زائد واحد وداخليا الأولوية للاقتصاد إذن بات البرلمان القادم واضح التوجهات أغلبية نسبية لتيار الإصلاح والاعتدال إذ حصد معا أربعين في المائة من المقاعد أي ما مجموعه 120 مقعدا مقابل كتلة محافظة ليس من السهل تجاوزها تسيطر على تسعة وعشرين في المائة من المقاعد أي إثنين وثمانين مقعدا بينما فاز المستقلون بواحد وثمانين مقعدا وهذه نسبة قد تخولهم للقيام بدور حاسم في تغليب أحد التيارين سيكون المستقلين حضور قوي في البرلمان المقبل وسيكون قرارهم وفق معطيات إستراتيجية وليس حزبية لهذا أعتقد أن فوز المستقلين سيصب في صالح الإصلاحيين المعتدلين في التحليل يقال إن نتائج كهذه تدعم سياسات الرئيس روحاني وهو يقف على أبواب انتخابات رئاسية قادمة لا أحد هنا يفترض أنها ستكون هادئة انتهت الانتخابات ليبقى السؤال من سيكون رئيسا للبرلمان يتحدث الإصلاحيون عن محمد رضا عارف بينما يفضل المعتدلون علي لاريجاني وبين الاثنين يراقب المحافظون ذلك ويحاولون اللعبة داخل تيارات الفائز عبد القادر فايز الجزيرة