اشتباكات بإقليم ناغورنو كرباخ رغم وقف إطلاق النار
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اشتباكات بإقليم ناغورنو كرباخ رغم وقف إطلاق النار

07/04/2016
أرملة أذرية تحتج غاضبة على قصف منزلها الذي تعيش فيه بمفردها في بلدة ترتر المتاخمة لكربى تقول إنها لا تنام الليل خوفا من قدوم الأرمن ليحتلوا بيتها وهذا حال معظم سكان المناطق الحدودية من الآذاريين في مناطق ترتر وفوزوولي وأقدام يريدون طردنا من هنا نحن لا نخاف فهذه أرض أذارية ولن نهرب منها مهما فعلوا بنا تقول السلطات المحلية في المناطق الآذرية التي تقصفها القوات الأرمنية المنتشرة في إقليمي قراباغ الانفصالي يوميا إن الأرمن يسعون لاحتلال مناطق حول إقليمهم لتشكيل حزام أمني أوسع لكن تمكن القوات الأذرية من السيطرة على بعض المناطق أحبط مخططهم كما تسمع هكذا ينتهك الأرمن وقف إطلاق النار دائما والالتزام منهم أضرب 260 منزلا عشرون منها ضمير بالكامل وأصابوا عشرات من المدنيين بجراح يقول المدنيون الآذريون في المناطق الحدودية إن القوات الأرمينية تدمر بيوتهم بشكل مقصود وممنهج وذلك لإجبارهم على ترك ديارهم التي يعيشون فيها منذ مئات السنين وبالتوازي مع التوتر العسكري تستمر الجهود السياسية بمشاركة قوى إقليمية ودولية مؤثرة في هذه الأزمة مثل إيران وروسيا وتركيا ودول منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ويرى الخبراء أن الحل ليس إقليميا فقط التسوية السياسية لهذه الأزمة صعبة نظرا لتدخل القوى الكبرى وتأثيرها لدى الطرفين لذا فعلى المجتمع الدولي أن يضغط على الأرمن أولا لكي ينسحبوا من المناطق التي احتلها أما موقف أذربيجان فهو إيجابي وبانتظار أن تتمخض كواليس السياسة عن تسوية تحقن دماء الطرفين يزداد تفاعل الآذاريين وضغطهم على حكومتهم لكي تعيد الأراضي التي خسرتها في الاشتباكات السابقة مع أرمينيا عمر خشرم الجزيرة من المنطقة الحدودية بين أذربيجان وناغورني قربا