تشديد قوانين الإقامة يهدد مهاجرين في بريطانيا بالطرد
اغلاق

تشديد قوانين الإقامة يهدد مهاجرين في بريطانيا بالطرد

06/04/2016
هذه المواطنة الأمريكية هي واحدة من بين آلاف العمال المهاجرين من خارج أوروبا الذين باتوا مهددين بالطرد من بريطانيا بسبب تغيير قانون الهجرة إذ يتعين عليهم تقاضي راتب سنوي بخمسة وثلاثين ألف جنيه إسترليني على الأقل بدلا من نحو 20 ألفا بعد مرور خمسة أعوام على إقامتهم في بريطانيا بنيت حياتي كلها هنا أصدقاء هنا وكذلك وظيفتي أنشط في العمل الخيري والا اتقاضى خمسة وثلاثين ألف جنيه للسماح بمواصلة العيش هنا أعتقد أن القانون سيشمل الكثيرين من أمثالي ورغم استثناء القانون الجديد العاملين في مجال البحث العلمي والمجالات التي تعاني نقصا حادا في الكفاءة العالية ونسبة ضئيلة من المعلمين والممرضين فإن كثيرين هنا يرون أن السياسة الحكومية بهذا الشأن تتسم بالقصور لأن القانون سيضر في اعتقادهم بقطاعات حيوية وعلى رأسها قطاع الصحة أعتقد أن هذا القانون غير عادل ولا ينصف الأشخاص الذين يأتون لهذا البلد ويساهمون في قطاع الصحة العامة عدد من الأطباء الذين أعرفهم لم يتقاضوا السقف المحدد وهم مهددون بالطرد من هذا البلد في حين أننا بحاجة إليهم وزارة داخلية المعنية بشؤون المهاجرين لم تذعن للمطالب الشعبية بإلغاء هذا القانون الذي يحرم الكثيرين من الإقامة الدائمة في البلاد وتقول إن سياستها الإنتقائية تخدم المصلحة الاقتصادية لبلادها فالمهاجرون في اعتقادها يشكلون ضغوطا كبيرة على المرافق العامة في بريطانيا من ساحات والتعليم وسكن كل هذه التعديلات القانونية للحد من العمالة المهاجرة فإنه مازال بإمكان المهاجر الذي يتقاضى راتبا أقل من السقف المنصوص عليه أن يحصل على الإقامة الدائمة إذا أثبت أنه أكثر في هذا البلد عشرة أعوام متتالية ومن دون انقطاع مينة حربلو الجزيرة