تحذيرات من ارتفاع عدد المشردين ببريطانيا
اغلاق

تحذيرات من ارتفاع عدد المشردين ببريطانيا

05/04/2016
عبارات يتغنى بها هؤلاء البريطانيون لم يشعروا بمعانيها قبل تجاوزهم محنة التشرد أرثر هو واحد منهم ما يزال يتذكر بمرارة قساوة الليالي التي قضاها في العراء عندما كنت من دون مأوى كنت أنام على بلاط إحدى الكنائس كان شديد البرودة وكنتوا الجئ الى تناول الكحول والمخدرات فكان من المستحيل علي التخلص من الإدمان عندنا يتشرد المرء فإنه يفقد كل شيء البيت والعائلة والأسوء أنه يفقد الشعور بالقيمة الذاتية والثقة في النفس وهي أمور يصعب استعادتها حتى بعد الحصول على المأوى يعتبر ارثر نفسه محظوظا لأنه وعددا من أمثاله تمكنوا من استعادة حياتهم والخروج من دوامة الفراغ بفضل أمثال هذه الجمعية الخيرية القوانين البريطانية تجبر المجالس المحلية على توفير السكن اللائق لاسيما للعائلات محدودة الدخل ولكبار السن ما يجعل الشباب أكثر عرضة للتشرد خاصة في أوقات التقشف الحكومي فحالات التشرد المعلن عنها تضاعفت خلال السنوات الست الماضية نتيجة سياسات خفض الإنفاق العام ليصل عدد المشردين حسب إحصاءات غير رسمية إلى أقل من أربعة آلاف لكن العدد الحقيقي قد يكون أكثر تغيير نظام الرعاية الاجتماعي كان سببا فعليا في ارتفاع حالات التشرد ورغم أن الحكومة اتخذت بعض الخطوات إلا أن تنامي أعداد من ينامون في الشارع يعني أننا أمام مشكلة كبيرة مشكلة كبيرة يعتقد هؤلاء المتظاهرون أن حلها بيد حكومة المحافظين فهم يطالبونها بالعدول عن خفض الإنفاق على السكن الاجتماعي وإعانات السكن لمحدودي الدخل مينا حربلو الجزيرة لندن