انتشار مراكز تدريب الفروسية بكردستان العراق
اغلاق

انتشار مراكز تدريب الفروسية بكردستان العراق

05/04/2016
وكأنه عرس لفارسات من كردستان العراق هو تدريب اعتيادي يلبسن فيه أزهى ما يملكن فحب ركوب الخيل يتوارثه الصغار والكبار محمود ابن الثامنة يتمرن منذ شهرين على حصان صغير بدعم من ذويه آملا أن تكون له بصمة في عالم الفروسية عند الكبر بدايتي لم أكن أجيد ركوب الخيل لكني تطورت بعد شهر من التدريب وأصبحت اقفز الحواجز لتطوير الفروسية في الإقليم استقطب المدرب خالد الراشد للإشراف على بناء صرح شيد بمواصفات عالمية ومن هذا المكان إن شاء الله ممكن أني متفائل كثير إنه إن شاء الله نخرج منتخب من كردستان خيول القفز ألمانية المنشأ هي الأكثر شهرة في الإقليم وتتراوح أثمانها من 20 ألف دولار إلى 100 ألف دولار نصفها مملوكة لمواطنين أكراد في كردستان العراق ينتقل عشق ركوب الخيل من الأجداد والآباء إلى الأبناء والأحفاد هو جزء من موروثهم التاريخي يعتزون به ويفتخرون تاريخ الخيل ودوره في ثورات كردستان العراق جمعت في ألبوم مصور بواقع 280 صفحة التقطت في الفصول الأربعة منها خيول عربية أصيلة مسجلة كشوال وكتين جمعنا في هذا الألبوم صورا للخيول القديمة والجديدة لنؤرخ لحقبة الستينيات والسبعينيات فقد كان البشمرغة يستخدمون الخيول لنقل السلاح والغذاء بعض هذه الصور لمصورين أجانب زاروا الإقليم وكان العراق يعرف بإرث فروسي مميز في المنطقة العربية بأسرها قبل أن تختفي عديد خيوله إبان احتلاله عام 2003 ناصر شديد الجزيرة أربيل