وصول الدفعة الأولى من اللاجئين العائدين لتركيا
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

وصول الدفعة الأولى من اللاجئين العائدين لتركيا

04/04/2016
إلى نقطة الصفر يعودون يعبرون البحر ولكن بخيبة أمل هذه المرة فبعد أن وضعوا أرواحهم إحنا لرحلة اللجوء إلى أوروبا التي لم تستمر طويلا يعودون إلى الشواطئ التركية إتفاق أوروبي تركي رسما نهاية المسار وتكسرت أمامه أحلامه كثيرين فبعد التخبط الأوروبية بشأن مسألة اللاجئين خرج دول الاتحاد بفكرة تجفيف منابع الأزمة والحديث هنا عن تركيا واليونان وأبرمت اتفاقا يرحل بموجبه كل من دخل بصورة كان غير نظامية من تركيا إلى اليونان منذ العشرين من الشهر الماضي وكانت هذه المجموعة هي الأولى بعد بدء تنفيذ القرار وستتوالى بعدها دفوعات أخرى ومقابل عودة من دخل أوروبا بصورة غير نظامية يتعين على الاتحاد الأوروبي السماح بدخول اللاجئين ممن قدموا طلبات قانونية الاتفاق قوبل بعاصفة من الاحتجاجات من خبراء قانونيين ومنظمات دولية حذرت في معظمها من الترحيل الجماعي يتعارض مع قوانين الاتحاد الأوروبي والمواثيق الدولية مؤكدة على ضرورة إجراء تقييم فردي لحالات اللاجئين الموقعون على الاتفاق دافع عنه بأن بلدان الاتحاد ستستقبل أعدادا ممن قدموا طلبات اللجوء وأن الاتفاق يأتي في إطار تنظيم تدفق اللاجئين هي أزمة إستوجبت دق نواقيس الخطر لأشهر عديدة ولكن تلك النوقيص بقيت بعيدة عن منبع الأزمة فيبدو أن جل اهتمام الساسة الأوروبيين يتركز على وقف تدفقهم بينما تتجاهل القرارات بمعظمها السبب وراء زج هؤلاء بأرواحهم في عرض البحر