ولد الشيخ يجتمع بالأطراف اليمنية بحثا عن حل
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ولد الشيخ يجتمع بالأطراف اليمنية بحثا عن حل

28/04/2016
دخلت المشاورات في الكويت بين أطراف الأزمة اليمنية أسبوعها الثاني لكن لا جديد على ما يبدو سوى تطمينات من المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ أحمد بأن أجواء المفاوضات تلك إيجابية ومثمرة وتعكس التزام الطرفين بالسعي للتوصل إلى حل سياسي شامل تفاؤل المبعوث الأممي جاء بعد ترؤسه جلسة مصغرة ضمت وفد الحكومة اليمنية ووفد الحوثي صالح للبحث عن حل للأزمة أعقبتها جلسة عامة ضمت أطراف المشاورات هذه الانفراجة جاء بعد توقف ليومين سعى خلالهما ورفض الحوثي صالح إلى عدم الدخول في جدول الأعمال الذي يرتكز على النقاط الخمس التي حددها المبعوث الأممي كأساس للمشاورات وتنص النقاط الخمس على وسط إجراءات أمنية انتقالية وانسحاب المجموعات الحوثية المسلحة من المدن وتسليم الأسلحة للدولة وكذلك إعادة مؤسسات الدولة وتشكيل لجنة خاصة للسجناء والمعتقلين واستئناف الحوار السياسي لكن استمرار قصف المدنيين في اليمن دفع الوفد الحكومي إلى مطالبة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بموقف فوري لوقف انتهاكات واعتبر الوفد أن قصف الميليشيا لتعز يعد جريمة حرب تنسف أي مسار السلام ميدانيا أحصت لجنة التهدئة والتوصل أكثر من سبعين خرقا للهدنة من قبل المليشيات خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية في محافظات تعز والبيضاء والجوف ومأرب والضالع وشبوة واستخدمت المليشيات المدفعية والهاون بالإضافة إلى تفجير منازل مواطنين فهل ستنجح المفاوضات في الكويت في وضع حد للحرب الدائرة في اليمن أم أن الحل العسكري سيكون مؤخرا