أطباء بلا حدود: قصف مباشر دمر مشفى بحلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أطباء بلا حدود: قصف مباشر دمر مشفى بحلب

28/04/2016
هذا ما بقي من مستشفى القدس التابع لمنظمة أطباء بلا حدود غارة جوية أتت على المستشفى بالكامل وتحت الأنقاض قضى ثلاثة أطباء أحدهم هو آخر أطباء الأطفال الموجودين في المنطقة منظمة أطباء بلا حدود وجهت اتهاما مباشرا للجهة التي شنت الغارة روسية كانت أم سورية وقالت إن الموقع كان معروفا بالنسبة لهم واستهدف بشكل مباشر المفارقة أن الضربة الدامية للمستشفى تأتي بعد ساعات على تصريحات للمبعوث الدولي إلى سوريا أكد فيها أن اتفاق وقف الأعمال القتالية لايزال قائما وفي طيات الحديث تخوف دي ميستورا من انهيار محتمل للاتفاق عن أطراف المعارضة تتساءل عما تبقى من هدنة لم يهدأ خلالها عدد القتلى جراء القصف اليومي للقوات النظامية والطائرات الروسية فمنذ اليوم الأول اجتماع جنيف لم تتوقف العمليات العسكرية من استهداف لحلب وريفها ولد في حمص وتدخل اليوم درعا على قائمة أهداف الغارات في الوقت الذي ما تزال أنقاض المباني في عدة محافظات سوريا تعتلي أجساد المدنيين يعود دي ميستورا للحديث عن مبادرة لإحياء المباحثات وذلك بعد أن انتهت جولة جنيف التي استمرت أسبوعين دون أن تفلح بجمع الطرفين على الطاولة ذاتها تتحدث وثيقة دي ميستورا الختامية عن هوة لا تزال كبيرة إزاء مرحلة الانتقال السياسي رغم وجود بعض القواسم المشتركة ونقطة التقاء ربما الوحيدة بين الجانبين هي أن الإدارة الانتقالية من الممكن أن تشمل أعضاء من الحكومة الحالية والمعارضة ومستقلين آخرين بعد كل تلك المباحثات التي لم تتوقف شلال الدماء السورية المتدفق لا يزال البحث قائما عن قواسم مشتركة إذن في الوقت الذي يبرز فيه قاسما مشتركا أكبر يجمل المشهد في سوريا هو مستنقع الدم وحطام المباني المنهارة على رؤوس أهلها