دلالات عودة رياك مشار إلى جوبا
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

دلالات عودة رياك مشار إلى جوبا

26/04/2016
في ظل إجراءات أمنية مشددة يعود رياك مشار إلى جوبا عودة تطوي صفحة عامين ونيف من الحرب والاقتتال بين أبناء جنوب السودان الدولة الأحدث في العالم فقد نصت اتفاقية السلام بين طرفي النزاع على وقف إطلاق النار بصفة دائمة إلى جانب تشكيل حكومة انتقالية مدتها ثلاث سنوات وإفراغ العاصمة من قوات الطرفين باستثناء قوات مشتركة آمل أن يكون الوضع الأمني مستقرا في أقرب وقت ممكن ونحن بصدد تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية لأن استتباب الأمن سيساعدنا في جلب السلام بين أبناء شعبنا مرحلة الانتقالية بدأت بتسلم رياك مشار مهامه نائبا أول للرئيس سلفاكير غير أن جملة من التحديات الاقتصادية والسياسية والأمنية تحيط بهذه الفترة اجدد اعتذارنا مرة أخرى لشعب جنوب السودان عن الوضع الذي جعلناهم فيها ونحن نبقى دائما خلقنا هذه الأزمة لقد كنتم صابرينا وتحملتم خلال الفترة الماضية وعلى طول الطريق المتبقي هناك تحدياتنا مازالت لكن نلتزم بأن نمضي قدما لتجاوزها أخيرا عاد رياك مشار إلى جبا لينهي جدلا دام طويلا حول عودته لكن ما ينتظره الشارع الجنوبي هو أن تسهم هذه العودة في إصلاح ما أفسدته الحرب عشرات الآلاف من النازحين يعلقون آمالهم على استتباب الأمن والسلام لكي يعودوا إلى ديارهم ومثلهم أضعاف شردتهم الحرب خارج حدود الوطن أما من بقي في الداخل فيعاني الضائقة الاقتصادية الخانقة وكل فريق الضحايا انتظروا حلولا عاجلة يتمناها أن تكون من أولويات الحكومة القادمة هيثم أويت الجزيرة جوبا جنوب السودان