البرلمان العراقي يعقد جلسته ومظاهرات تطالب بالإصلاح
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

البرلمان العراقي يعقد جلسته ومظاهرات تطالب بالإصلاح

26/04/2016
إلى الشارع مجدد يعود أنصار التيارين الصدري والمدني في حراك قالوا إنه يهدف إلى دفع نواب البرلمان لمنح الثقة إلى حكومة الكفاءات التي شكلها رئيس الوزراء حيدر العبادي وتتزامن المظاهرات مع جلسة للبرلمان دعا إليها رئيسه سليم الجبوري لمنح الثقة للتشكيلة حكومة الكفاءات قائمة طويلة من المطالب يرفعها هؤلاء تتجاوز حكومة الكفاءات إلى محاربة الفساد وإنهاء العمل بنظام المحاصصة الطائفية والمناطقية في توزيع الحقائب الوزارية والمناصب الحكومية إجمالا مطالب استجاب لها رئيس الوزراء حيدر العبادي لكن دون أن يمضي فيها إلى النهاية انتقلت الأزمة إلى البرلمان الذي لم يفشل في التصويت على التشكيلة الجديدة أكثر من مرة وحسب بل انقسم على نفسه وغدت الرئاسة محل شد وجذب بعد تصويت أكثر من مائة نائب بتأييد عزل سليم الجبوري وتعيين بديل عنه فشلت جهود حل الأزمة على أكثر من صعيد وبعد سلسلة طويلة من الاجتماعات وعاد الصدر مجددا إلى التلويح بسلاح التصعيد الجماهيري السلمي فكانت الدعوة إلى التظاهر وهاهم المتظاهرون يعلنون مواصلة الاعتصام حتى تلبى مطالبهم الخاصة بحكومة الكفاءات ومحاربة الفساد لا بوادر على حل توافقي تلوح في الأفق العراقي حتى الآن العملية السياسية من وجهة نظر الكثيرين عاشت مكونات اجتماعية كاملة فضلا عن ترسيخ لنظام المحاصصة بكل ما ترتب عليه من مصالحة وفساد