تراجع الاحتجاجات العمالية وارتفاع معدلات الانتحار بالأردن
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تراجع الاحتجاجات العمالية وارتفاع معدلات الانتحار بالأردن

21/04/2016
من النادر أن يكون وحيدا في هذا المكان كان لديه صديق قديم لكنه قد انتحر لازال المشهد ماثلا أمام عينيه مشهد فقد الصديق الذي أحرق نفسه احتجاجا على ظروف العمل يسترجعوا علاء اللحظات الأخيرة التي شيع فيها أحمد إلى مثواه الأخير وكيف ظلما حيا وميتا يلخص هذا المشهد محاولة الثلاثيني عماد الكرالا إلقاء النفس هي من مئذنة مسجد قريته الجنوبية في الكرك بعدما فصل من عمله الحكومي وعود رسمية بحل مشكلته أثنته عن فعلته مؤقتا لكن الإحباط وقلة الحيلة وعيش الكفاف له ولطفليه جعله يعزم على الانتحار مرة أخرى محاولة عماد الانتحار من هذا المكان كانت واحدة من اثنتين وعشرين محاولة سجلت في الأردن العام الماضي وهو ما اعتبرته الجهات المختصة مؤشرا خطيرا فالمحاولات انتهت بموت أربعة عمال وكشفت تشوهات اجتماعية والاقتصادية في علاقات العمل في الخارج تحرك لكيانات عمالية أردنية تطالب برفع الأجور تحرك تراجع أكثر من النصف مقارنة بأعوام الربيع العربي أسباب كثيرة أدت إلى التراجع المذكور أهمها تشديد القبضة الأمنية تحت لافتة الحفاظ على استقرار البلاد تمارس ماديا الجزيرة الكرك