ظاهرة وجود التونسيين بأماكن المواجهات
اغلاق

ظاهرة وجود التونسيين بأماكن المواجهات

02/04/2016
قد تكون صورة صادمة لبعض الناس لكنها عادية جدا هنا في تونس مواطنون يصورون بهواتفهم الجوالة ويستعيدون شرطي ويرشدونه وهو بصدد إطلاق النار على إرهابيين متحصنين بمنزل في مدينة بنقردان جنوبي البلاد تكرر المشهد مرات كثيرة حتى أصبح محل تندر في صفحات التواصل الاجتماعي يقول بعض الناس إن مباريات كرة القدم في تونس تجري بدون جمهور في حين تتابع جماهير غفيرة مكافحة الإرهاب بينما يفر الجميع في دول أخرى لمجرد سماع إطلاق نار ويرجع مختصون في علم الاجتماع الأمر إلى الفضول وإلى موقف الناس الرافض للإرهاب والمتضامن مع الشرطة لكن انقسام الناس بين متفرج وبين مساعد لقوات الأمن حسب متكررة في أغلب العمليات التي شهدتها تونس في السنوات الأخيرة ينطوي على خطر كبير على حياتهم فعملية بنغردان الأخيرة مثالا شهدت مقتل مواطن برصاصة طائشة ويقول مختصون في شؤون الأمن إن حضور مواطنين كثيرين وإن عبر عن شجاعة فمن شأنه أن يعرض الناس لخطر كبير وأن يعرقل التدخل الأمن بين المساندة والتشجيع والخطر وعرقلة جهود الشرطة يبقى حضور التونسيين الكثيف في أماكن العمليات الأمنية ظاهرة فريدة من نوعها في وقت يفر فيه الناس في دول أخرى بمجرد انفجار عجلة السيارة حافظ مريبح الجزيرة تونس