أميركا تدرس زيادة قواتها الخاصة بسوريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أميركا تدرس زيادة قواتها الخاصة بسوريا

02/04/2016
قد تكون نقلة سياسية أمريكية أن تقرر أمريكا زيادة قواتها في سوريا بعد أن كانت تخشى تورطها فهي تدرس زيادة قواتها هناك وبشكل كبير كما يقول مسؤولون أمريكيون الذين برروا ذلك بأن واشنطن تتطلع للتعجيل بالمكاسب التي تم تحقيقها في الآونة الأخيرة ضد تنظيم الدولة الإسلامية إذن من خمسين مقاتلا إلى اضعاف هذا الرقم وإن كانت خطوة متأخرة كما وصفها سابقا ماكستور باري رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب وأنها ليست إستراتيجية للنجاح فهي بحسب لويد أوستين قائد القيادة المركزية بالجيش الأمريكي سترفع مستوى القدرة على جمع المعلومات الاستخباراتية بالإضافة إلى تقديم المشورة والمساعدة لاسيما أن قادة أميركيين أكدوا أن تنظيم الدولة يعاني من نقاط ضعف يمكن استغلالها خصوصا بعد مقتل قادة بارزين في التنظيم وفي الوقت الذي تستمر فيه طائرات التحالف بقصف مواقع تنظيم الدولة الإسلامية فقد سبق للقوات الأمريكية أن شكلت غرفة عمليات مشتركة مع قوات سوريا الديمقراطية الكردية في بلدة مصرين الواقعة في ريف حلب الشمالي التي تمكنت من استعادة البلدة الشداد السوري الاستراتيجية في أواخر فبراير شباط الماضي