السيخ يحتفلون بعيد الربيع بباكستان
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

السيخ يحتفلون بعيد الربيع بباكستان

19/04/2016
للحصول على قوة روحية دائما فلابد من التعميد وبمياه مقدسة تلكم واحدة من ممارسات أتباع الديانة السيخية وفي واحد من أقدس معابدهم أسطورة معبد بنجساب تقول إن معلم الديانة الأول منع بضربة واحدة جبلا من التحرك وفجر بذلك عين ماء تنبع بلا توقف منذ 600 عام لتعلموا كم كان المعلم جورو نانك مباركا عليكم أن تؤمنوا بأنه عندما ضرب الجبل بكف يده منعه من الحركة وحينها فرحة الأرض فنبعت منها المياه في باكستان إثنان من أقدس معابد السيخ يتقاطروا عليهما عشرات الآلاف خلال مواسم الاحتفالات الدينية كعيدي الربيع بيساكي والأيام الستة وذكرى مولد مؤسس الديانة ومعلمها الأول الغور أمامك تعلمون حجم الخلاف السياسي بين باكستان والهند لكننا هنا نؤكد وعمليا على سماحة الدين الإسلامي مع كل الأديان وأعتقد أن إخوتنا السيخ سيكونون سفراء سلام بيننا وبين دول العالم السيخية دين بل معبود ولا رهبان وخمسة محرمات فقط فالإله عندهم روح بعد المكان والزمان ومعلم الدين عشرة أشخاص يلقب كل منهم بلغورو لطالما تنازع السيخ والمسلمون السيطرة على هذه الأرجاء فيما مضى الآن وبعيدا عن السياسة وتشعباتها وحتى خلافاتها تحرص باكستان ذات الأغلبية المسلمة على التأكيد على تسامحها الديني مع أتباع الأديان والأقليات كافة