إسرائيل تحتجز طفلا فلسطينيا منذ أشهر وتعذبه بالكهرباء
اغلاق

إسرائيل تحتجز طفلا فلسطينيا منذ أشهر وتعذبه بالكهرباء

18/04/2016
كل صباح تعيد هذه الأم ترتيب سرير طفلها لكن شادي لم ينم عليه منذ نحو أربعة أشهر لم يلعب مع أشقائه ولم يذهب إلى مدرسته تستعد العائلة لجلسة محاكمة أخرى للطفل الذي بلغ حديثا عامه الثاني عشر طلب شادي ملابس وحلويات تجهزها الأم التي يشتد توترها كلما مر الزمن ومازالت تنتظر الحصول على تصريح لدخول القدس وحضور الجلسة لا تحصل الأم على تصريح لحضور الجلسة وبعد انتظار يتمكن الوالد من احتضان إبنه لكنه لا يستوعب أبدا ان طلف يضطر إلى الوقوف تسع مرات أمام قاض إسرائيلي للدفاع عن نفسه لم يطعن احد ولم يهدد أحدا لكن أحد أفراد قوات الأمن الإسرائيلي ادعى أنه عثر بحوزته مع رفيق له على سكين فتهم في الشروع في قتل حراس أفراد أمن يحيطون بالطفل ويصاحبونه إلى قاعة المحكمة وتغلق عليه الأبواب إلى اجل مازال مجهولا لا تحاكم إسرائيل طفل بعينه داخل هذه المحاكم بل جيلا من الأطفال فتح عينيه على الاحتلال وعبر عن رفضه له وكلما اتسعت مساحة التضيق على الأطفال سعيا لترهيبهم تمرد آخرون شيرين أبو عاقلة الجزيرة القدس المحتلة