ماذا تفعل الإنترنت بأدمغتنا؟
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

ماذا تفعل الإنترنت بأدمغتنا؟

17/04/2016
ماذا تفعل الإنترنيت بأدمغتنا يرى العلماء أن القدرة على استخدام الإنترنت والحصول على المعلومات بسهولة تجعل بعض المستخدمين يبالغون في إمكاناتهم الذهنية وتوصل الباحثون في جامعة يل إلى استنتاج مفاده أن الجيل الذي ترعرع وإنما في عصر الدخول السهل إلى الإنترنت لديه تقييم مبالغ فيه للنفس فيما يتعلق بقدراته الدماغية فإمكانية الوصول إلى المعلومة صحيحة كانت أم مضللة أصبحت في متناول اليد مع تعدد الأجهزة الإلكترونية ذكية وتحتوي شبكة الإنترنت على مخزون هائل من المعلومات أكبر بكثير من أن يستوعبه دماغ الفرد فالإنترنت كعقولنا قابلة للتضليل ويصنف المنتدى الاقتصادي العالمي عملية التضليل الرقمية الضخم على أنها التهديد الرئيسي للمجتمع مثلا وجدت دراسة خمسين موقعا إلكترونيا لخسارة الوازن ومكافحة البدانة أن ثلاثة مواقع فقط تقدم الخطوات الصحيحة لاتباع نظام غذائي سليم وقالت دراسة أخرى إن خمسة وسبعين شريط فيديو من أصل مائة وخمسين على موقع يوتيوب بشأن التطعيم تتحدث صراحة عن هذا الموضوع ومن أبرز مصادر تزويد الإنترنت بالمواد المضللة مروجو الشائعات والسياسيون وأصحاب المصالح الخاصة ووسائل الإعلام بهدف إثارة المشاعر كما أظهرت دراسة نشرت في يناير عام ألفين وستة عشر للأكاديمية الوطنية للعلوم الموثقة مدى انتشار نظريات المؤامرة المشكوك فيها بسرعة عبر فضاء الإنترنت لاسيما عبر الفيسبوك إذن كيف نميز الخبر الصحيح من الخبر المضلل في الإنترنت يفترض الحذر في القراءة والنظر في مصادر أخرى للخبر وأحيانا لعبوا دور محامي الشيطان للبحث عن أدلة تثبت عكس ذلك في النهاية يبدو أن الإنترنت قد غيرت حقا من كيفية تفكيرنا ولكن هل هذا يهم حقا وهل يملك الفرد الأدوات التي تمكنه من التمييز بين المعلومة ذات المصداقية وغير الموثوق بها وسط هذا الكم الهائل من المعلومات المتوافرة على مدار اليوم