موغريني: العقوبات الخاصة بحقوق الإنسان ضد إيران سارية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

موغريني: العقوبات الخاصة بحقوق الإنسان ضد إيران سارية

16/04/2016
زيارة هي الثانية لفديريكا موغريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي إلى طهران بعد الاتفاق النووي اتفاق وجدت إيران عبره ممرا إلى الأوروبيين يقول وزير الخارجية الإيرانية إن إيران ماضية في تنفيذه لكن شريطة أن ترفع العراقيل من أمامه أهم مجال للتعاون مع الاتحاد الأوروبي هو التأكد من تطبيق الاتفاق النووي وسنتعاون لرفع كل ما يعيق تطبيقه يتحدث الإتحاد الأوروبي عن فتح قنوات الاتصال المصرفي مع إيران لكن ليس بعيدا عن أعين الولايات المتحدة كما يحاول أن يستعين بإيران ليتخلص من هيمنة روسيا على مجال الطاقة كل هذا لا يعني أن أوروبا تغض الطرف عن ملفات مهمة في إيران أبرزها ملف حقوق الإنسان وهو ملف لا يزال الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على إيران بسببه هناك مشكلات متعددة في ملف حقوق الإنسان ورغم أنه ملف يخضع لمعايير متعددة فإن لأوروبا أفضل المعايير ولدينا مبادئ محددة نتفاوض على أساسها قد يرتاح الجانب الإيراني لقول موغريني إن البرنامج الصاروخي خارج حسابات الاتفاق النووي لكنها تكمل حديثها بالقول إنها ترفض أي خطوة تزيد حدة التوتر في منطقة ملتهبة بأزمات أشدها في سوريا والعراق إيران وقائد ثورتها وقف في وجه ما يستهدف البرنامج الصاروخي أو يبتز إيران في مجال حقوق الإنسان لكن هذا لا يمنع التفاوض لإيجاد أرضية مشتركة للتعاون يخطو الاتحاد الأوروبي خطوة للعودة إلى إيران لكن بحذر ولا يريدوا أن يزعج الحليف الأكبر الولايات المتحدة ولا ان ينخرط في مجال لم تتضح معالمه بعد أما إيران الساعية بالالتحاق بالمجتمع الدولي فلا تبطئ الخطأ وبالتأكيد لا تنظر إلى خلفها الجزيرة