تعليق جلسات البرلمان العراقي
اغلاق

تعليق جلسات البرلمان العراقي

16/04/2016
رئيس مجلس النواب العراقي أم لم يقل ضبابي هو المشهد حتى الساعة الثابت الوحيد أن العراق انتقل من أزمة تشكيل الحكومي إلى أزمة العمل البرلماني وشرعية رئاسته ويبدو أن الساعات القادمة حبلى بتفاصيل أخرى قد تبقي الجبوري رئيسا لمجلس النواب وربما يتمكن النواب المعتصمون داخل بناية البرلمان من تثبيت ما قرره قبل أيام حين صوتوا على إقالة رئاسة المجلس في مشهد شابه الكثير من اللغط والفوضى وأدى إلى انقسام واضح في البرلمان ما رشح من معلومات هو أن إجراءات أمنية مشددة للغاية تحيط بالمنطقة الخضراء حيث بناية مجلس النواب وأن جهودا حثيثة تبذل لانتخاب رئاسة جديدة للمجلس وبينما تتسارع الأحداث لدى جانب النواب المعارضين لرئاسة مجلس النواب وتقديم بعضهم نفسه لشغل مناصب رئيس البرلمان ونائبيه يبدو الجبوري أكثر تحفظا في التعامل مع الأزمة فقد وجه بتأجيل جلسات البرلمان بشكل رسمي للحفاظ على سلامة أعضائه قد رأيت أن أؤجل جلسات المجلس بالشكل الرسمي وأدعو كافة الكتل السياسية والحكماء الحريصين على مستقبل العملية السياسية الذي هو مستقبل العراق إلى إدامة الحوار خلال هذه الأيام القادمة مصادر أخرى أكدت أن الجبوري باق في منصبه وأن ضغوطا دولية تحول دون إقالته وترى قوى عراقي أن أبرز مظاهر تدخل العامل الدولي تجلى من خلال اللقاء الذي جمع المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي بريت ماكغورك بالرئيس العراقي فؤاد معصوم أمر كان مؤشرا على القلق الأميركي من الأزمة واحتمالاتها