العطش الشديد بانتظار نصف سكان الأرض في 2050
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

العطش الشديد بانتظار نصف سكان الأرض في 2050

15/04/2016
مئات السيناريوهات وضعها علماء البيئة عن مستقبل المياه في الكرة الأرضية وتوصل إلى أن نحو نصف سكان العالم سيواجهون ما وصفوه بالمخاطر الكبرى لنقص المياه الحاد هناك احتمال من 3 بأننا سنصل إلى وضع لا يمكن التعامل معه في منتصف هذا القرن إذا لم نتخذ إجراءات للحد من تغير المناخ وعوامل استهلاك المياه وقال علماء بيئة في دراسة أجراها معهد مساتشوستس للتكنولوجيا ونشرت في مجلة بلاص إنهم ركزوا على الدول ذات الاقتصادات المتسارعة مثل الصين والهند وأشار إلى أن أحواض المياه التي تغذي اقتصاداتها قد تنحسر بشكل كبير مع تزايد النمو السكاني الأمر الذي يؤدي بالتالي إلى نقص موارد المياه مقارنة بالطلب عليها من المهم التوضيح أن لا شيء تغير وإذا ما استمررنا فيما نقوم به اليوم فإننا سنواجه أزمات خطيرة علماء البيئة لفت الانتباه إلى أن عوامل التأثير على مصادر المياه تتفاوت من بلد لآخر وأشاروا إلى أن النمو الصناعي في الصين والنمو السكاني في الهند هما العاملان الأكبر لنقص المياه فيهما وأن التغير الحراري قد لا يكون سببا رئيسا في الأزمة كما هو متوقع في مناطق كثيرة من أرجاء العالم لأن بعض الدول في آسيا ستستفيد بشكل كبير من تغير المناخ وتشير أحدث الإحصائيات من منظمة اليونيسيف والصحة العالمية إلى أن أكثر من ثماني مائة وثمانين مليون شخص محرومون من الماء الصالح للشرب ومليارين ونصف المليار يفتقرون إلى مياه الصرف الصحي وهو ما يؤدي إلى انتشار الأمراض خصوصا بين أطفال الدول المتخلفة التي تستخدم موارد مياه ملوثة ويعد العالم العربي من المناطق الفقيرة في مصادر المياه العذبة نظرا لامتلاكه على أقل من واحد في المائة من المياه الجارية وأقل من اثنين في المائة من المعدل العالمي بسقوط الأمطار