فضيحة وثائق بنما تطال أسماء سياسيين تونسيين
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

فضيحة وثائق بنما تطال أسماء سياسيين تونسيين

14/04/2016
موقع كفادة تونسية وكان أول من نشر وثائق إنما الخاصة بتونس وثائق الموقع طالت السياسية محسن مرزوق مؤسسة حزب مشروعي تونس والمحامي سمير العبدلي الذي سبق له أن ترشح لرئاسة الجمهورية في انتخابات ألفين وأربعة عشر مرزوق نفى أية علاقة له بوثائق بنما وأعلن أنه سيلجأ إلى القضاء لي أرد له اعتباره كما قال فيما أن العبدلي قال إن اسمه ورد بوصفي محامي شركات بترولية لها فروع في باناما الموقع هو وعد بكشف مزيد من الأسماء في حين تواصل الهيئات المختصة في مقاومة الفساد عملها معتبرة أن وثائق باناما جزءا من ملفات الفساد التي تم الكشف عنها منذ الثورة وبقدر ما أثارت وثائق باناما اهتمام الرأي العام التونسي فإنها قسمت الطبقة السياسية بين فريق اعتبر أن هذه الوثائق ستغير المشهد السياسي وآخر قلل من أهميتها باعتبار أن ما كشف عنه من وثائق لا يهمه إلا بعض الأفراد الأحزاب الممثلة بالبرلمان تحركت بدورها وشكلت لجنة لتقصي الحقائق بين حقائق وثائق بباناما وبين محاولات التوظيف السياسي لم ينفك الشارع التونسي يطالبون منذ الثورة إلى اليوم بضرورة وضع إستراتيجية النزعة لمكافحة الفساد لكنه كثيرا ما يشددوا على غياب الإرادة السياسية القادرة على تحقيق ذلك لطفي حجي الجزيرة تونس