مقبرة دوغان شاي تحتضن جثث اللاجئين السوريين
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

مقبرة دوغان شاي تحتضن جثث اللاجئين السوريين

12/04/2016
لا لا يداعب هذا الصياد الطفل ولا يهدهده هي محاولة يائسة لإبقاء الروح في صدر هذا الصغير الذي امتلأ بماء البحر ما اسمه ومن أين أتى حكاية حزن سيحملها معه إلى مثواه الأخير دون أن ينال فرصته في الحياة لرؤياها عندما يكبر على قبور هؤلاء الأطفال 6 يرتل الإمام أحمد الكتان ما تيسر من القرآن يقول إنه سيؤنس وحشتهم في قبور الغربة أطفال تتراوح أعمارهم بين السنتين والأربع سنوات لا يوجد أحد من عائلاتهم هنا ليس لديهم سوى الله وبعد الله أنا هذا صعب للغاية مقبرة دوغانجاي في إزمير لا تشبه أي مقبرة عادية فإلى جوار قبور أهل المنطقة دفن الإمام جثث عثر عليها في البحر أو لفظها إلى الشواطئ القريبة من مجرد أرقام دون هوية يشيع الإمام جنازات ضحايا تهريب اللاجئين وحده ووحده يغسل أصحابها ويكفنهم ويدفنهم ويبكيهم لأنهم مجهولون عندما أدفنهم أستخدم إسم أمنا حواء فأناديهم يبن حواء أخبرنا بأن أهالي بعض الغرقى تعرفوا عليهم بعض الأسماء التي عرفت تشير إلى المدن والبلدات التي جاء منها هؤلاء الضحايا نادية من السويداء وجارتها سعاد من فلسطينيي سوريا وغير بعيد من هم قبر أبو ربيع وهو من مدينة حلب بلا جنازة او معزين أو بكاء محبين وري الثرا 141 لاجئا سوريا في هذه المقبرة بأي حياة كان يحلم هؤلاء فوق الأرض وكيف انتهت بهم الرحلة كرقم مجهول الجزيرة إزمير