محاولات أميركية لعرقلة تشفير محادثات واتساب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

محاولات أميركية لعرقلة تشفير محادثات واتساب

10/04/2016
تخيل ان تقضي سنوات في حل مشكلة ما وعندما تصل لحلها أخيرا تتفاجأ أن زميلا لك يدفع ليعيدك إلى نقطة الصفر هذا بالضبط ما حدث مع تطبيق المحادثات واتسآب الذي تملكه شركة فيسبوك بعد إعلانها عن البدء بتشفير المحادثات بحيث لا يمكن فكها حتى من الشركة نفسها الحكومة الأمريكية التي دعمت هذه الخطوة خلال السنوات الماضية من خلال صندوق التكنولوجيا الذي تموله هي ذاتها التي تحاول اليوم إصدار القوانين لعرقلة هذه الخطوة مسؤولون في وزارة العدل الأميركية يجرون حاليا مناقشات من أجل إتاحة وسيلة لهم تسمح للمحققين بالتسنط والتجسس على محادثات التطبيق بشكل غير مشفر إضافة لتسريبات عن إمكانية إصدار الكونغرس الأمريكي قانون يحدد الطابع المطلق لتشفير تطبيقات التواصل الإجتماعي إشارات تؤكد أن صراع الحكومة الأمريكية مع تشفير البيانات وحماية الخصوصية لن يقف عند شركة آبل فقط التي سبق وأن طلبت منها الاف بي أي المساعدة في الإطلاع على بيانات هاتف آي فون هذا الطلب لم ينتهي هنا بل سيطال أية محاولات لتشفير بيانات مستخدمي تطبيقات التواصل الاجتماعي بالرغم من أن ما قامت به واتسآب لا يعد إجراء جديدا في عالم تطبيقات التواصل الفوري المعروفة بتشاد فتطبيق تلغرام مثلا كان سباقا إلى هذه الخطوة لكن إعلان واتسأب وجد صدى أكبر لعدد المستخدمين الضخم لديه كونه الأكثر شعبية في هذا المجال