المقاومة الشعبية والجيش الوطني يتقدمان بمأرب
اغلاق

المقاومة الشعبية والجيش الوطني يتقدمان بمأرب

01/04/2016
تحركات عسكرية غير مسبوقة للجيش الوطني والمقاومة الشعبية في حدود محافظة مأرب باتجاه البيضاء وشبوة والجوف تسبق أعلن عنهم الحوار في العاشر من هذا الشهر في دولة الكويت خلال الأسبوع الفائت تمكن اللواء 26 ميكا مدعوما بالمقاومة الشعبية من السيطرة على مديرية حريب والاتجاه إلى عين والالتحام بجبهة بيحان مع اللواء 21 ميكا في شبوة جنوب شرقي مأرب أما شمالا وتحديدا في الجوف فكانت التطورات صادمة حتى لأكثر مناصري جماعة الحوثي تفاؤلا فبينما كان الحوثيون منشغلين في مديريات خب والشب كانت قوات في المنطقة العسكرية الثالثة في مجزر بمأرب وبالتنسيق مع المنطقة العسكرية السادسة بالجوف مدعومة بالمقاومة في المحافظتين تقوم بعملية التفاف كبيرة على أبرز معاقل الحوثيين خارج صعدة وهي مواقع الصفراء وخسروا براقش التاريخي كان هجوما خاطفا إلتحمت فيه الجبهتان في جبال حليف فتحققت السيطرة على عدة حصول تحتوي عتادا عسكريا كبيرا لجماعة الحوثي وتمكن الجيش والمقاومة من فتح الخط الإسفلتي بين مأرب والجوف بعد أن قطعته والميليشيا لخمس سنوات في الصفراء التحركات العسكرية تلك صاحبتها تحركاتهم من قائد المقاومة الشعبية في تعز محمد سعيد المخلافي إلى محافظات شبوة ومأرب والجوف خاصة إذا الصفراء بعد ساعات من سقوطها في يد الجيش يحدوه الأمل بأن يرغم تحرك هذه الجبهات الميليشيا على تخفيفه ضغطها عن تعز بسقوط براكش وصفراء خسر الحوثيون أول المواقع العسكرية التي سيطروا عليها بعد صعدة في الحروب الست هل تكون هذه الخسارة بداية عودتهم إلى صادقة ومران عبد الكريم الخياطي الجزيرة براقش