أربعة آلاف عداء بماراثون فلسطين الدولي الرابع
اغلاق
خبر عاجل :الأمم المتحدة: الغارة التي شنها التحالف العربي يوم 18 يوليو في تعز أسفرت عن مقتل 18 مدنيا

أربعة آلاف عداء بماراثون فلسطين الدولي الرابع

01/04/2016
ما يزيد على أربعة آلاف عداء تجمعوا في ساحة المهد بمدينة بيت لحم في ساعة مبكرة من صباح استعدادا لما بدأ يوم فرح واحتفال الحق في الحركة هو العنوان الذي حمله برسول فلسطين الرابع جاء المشاركون من أنحاء الضفة الغربية ومن أكثر من خمسين دولة لكن عدائي قطاع غزة وحدهم الذين حرموا من الوصول إلى بيت لحم للمشاركة في الماراثون يعبر الماراثون من خلال مساره عن واقع يومي يعيشه الفلسطيني فذاك الجدار الذي اقيم على أرضه وقطع الأوصال بين المدن الفلسطينية وهنا مخيم عايدة الذي يلخص وحلم ملايين اللاجئين بالعودة تبلغ المسافة القصوى التي يقطعها العداء واثنين وأربعين كيلومترا ولأن المسافة يصعب توفيرها في فلسطين دون المرور بحواجز عسكرية اضطر العداؤون إلى قطعها من خلال الالتفاف أربع مرات داخل المدينة أما الحاضرون الغائبون في المارثون فكانوا الشهداء الذين مازالت إسرائيل تحتجز جثامينهم بعض المشاركين جاؤوا من أجل المتعة وآخرون سعو للفت الأنظار إلى قضاياهم الخاصة وقضايا بعض الفئات المهمشة أما اللافت في الماراثون فكانت مشاركة كبار السن والأطفال وأما النساء فبلغت نسبته هنا ما يقدر بخمسة وأربعين في المائة من العدائين الدين تسعى للفوز شيرين أبو عاقلة الجزيرة بيت لحم