ختام القمة الأوروبية التركية في بروكسل
اغلاق

ختام القمة الأوروبية التركية في بروكسل

08/03/2016
اتفاق في الأطر السياسية وترحيل للتفاصيل حتى السابع عشر من مارس كان هذا عنوان التوافق الأوروبي التركي الذي تمخضت عنه القمة الأوروبية التركية في العاصمة البلجيكية بروكسل لحل أزمة اللاجئين والعلاقات الثنائية بين الطرفين تمثل أبرز ما تم التوافق عليه بإغلاق طريق غرب البلقان أمام اللاجئين ودعم تركيا بأكثر من ثلاثة مليارات يورو فضلا عن تسريع إجراءات رفع تأشيرة الاتحاد الأوروبي عن المواطنين الأطراف والمتوقع سريانه في شهر يونيو من هذا العام دفعت البنود العريضة الاتفاق رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك لإعلان نهاية الزمان الهجرة غير نظامية إلى أوروبا أولا أود أن أعلنا عن القرار الذي اتخذه وزعماء الاتحاد الأوروبي لإنهاء موجة تدفق اللاجئين وهو ما يعني أن تدفق اللاجئين عبر طريق غرب البلقان قد انتهى هذا وقال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو إن بنود الاتفاق بشأن أزمة اللاجئين يجب أن تطبق حزمة واحدة تركيا تطالب بالمزيد من المال لا تركيا لا تطالب بأي أموال من أي جهة تركيا تنفق من الميزانية الوطنية للاجئين أريد أن يكون واضحا نحن نطالب بتقاسم عادل لعبئ لاجئين سوريين لكن بقية المطالب التركية بدء مفاوضات دخول الاتحاد الأوروبي لا تزال موضع خلاف كما أن أوروبا لا تزال غير متفقة على مطالب تركيا بكيفية الضغط إذا وقف القصف الروسي على المدنيين في سوريا وإنشاء منطقة آمنة فيها لحماية المدنيين والسماح لهم بالعودة إلى مدنهم بأمان تحركات تاسك المقبلة ستسعى لبلورة الاتفاق النهائي وسيصاحبها دعم المسبق من بريطانيا وفرنسا فقد توقع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن يتبلور الاتفاق مع تركيا بعد توفر الأسس له في المقابل عبر الرئيس الفرنسي فرنسوا أورام في ختام القمة عن عدم ممانعة الاتحاد في زيادة منحة الثلاثة مليارات يورو إذا لزم الأمر مقابل قبول تركيا بعودة المهاجرين واللاجئين الذين لا يستوفون شروط قبول الاتحاد الأوروبي مع تشديد تركيا إجراءاتها في مراقبة شواطئها حتى لا ينطلق منها المهاجرون واللاجئون نحو دول الاتحاد عبر اليونان