قيادات جمهورية تطالب بحرمان ترامب من الترشح
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قيادات جمهورية تطالب بحرمان ترامب من الترشح

05/03/2016
بالتوازي مع تزايد فرص دولند ترامب في الفوز بترشيح الحزب الجمهوري له للانتخابات الرئاسية برزت خلافات عميقة داخل الحزب فقد علت أصوات بارزة من داخل المؤسسة الجمهورية مثل جون ماكين وميت رومني طالبت بحرمان ترامب من الترشح للانتخابات لأنه حسب رأيهم بلطجي ومخادع ومزيف إن عدم الأمانة علامة مميزة لادولن ترامب فقد قال إنه كان ضد الحرب على العراق كلا بل إنه كان معها كما قال إنه رأى آلاف المسلمين في نيوجيرزي يحتفلون بهجمات سبتمبر وهذا غير صحيح لأنه لم يرهم إلا في مخيلته إن مزاج هذا الشخص وصفاته لا تنطبق على صفات الرئيس المتزن والعاقل الذي نحتاج إليه تجاوزت هذه المناشدات الحزب وبرزت لدى هيئات تحرير صحف كبرى كالواشنطن بوست التي كتبت تقول إن قوة ترامب كافية لتدمير الحزب ولوس أنجلس تايمز خلصت إلى أن ترامب غير مؤهل لأن يصبح رئيسا لكن في المقابل هناك أصوات تصر على وجوب مساندته في حال فوزه بالانتخابات التمهيدية خشية على الحزب من الانهيار وانقسامه إلى أحزاب صغيرة بإمكان اللجنة القومية للحزب الجمهوري أن ترشيح أي شخص تختاره سواء أكانت ترامب إما أنا أو أي شخص مؤهل لكنها لن تفعل هذا ذلك أن تحيد أو إهمال نتائج الانتخابات التمهيدية سيقسم الحزب كأن ينسحب نصف أعضائه من الكونغرس مما سيؤدي إلى انهيار الحزب الجمهوري وتشكيل أحزاب جديدة بدلا منه ويشكك بعض الجمهوريين بولاء ترامب الحزب الجمهوري بسبب تبرعه خلال انتخابات لحملة هيلاري كلينتون وديمقراطيين آخرين لدى اللجنة القومية للحزب الجمهوري المكونة من خمسين عضوا الصلاحيات القانونية لوقف حملة ترامب أو حرمانه من الترشح لكن بحسب مراقبين هذا احتمال غير قائم لأنه سيضعف الحزب في المستقبل ويبقى الاختيار الوحيد أمامه القبول بواقع ترامب والالتفاف حوله في حال فاز بالمرحلة التمهيدية وجد وقفي الجزيرة