تصاعد عمليات تنظيم الدولة في داغستان
اغلاق

تصاعد عمليات تنظيم الدولة في داغستان

30/03/2016
لا تعد الهجمات ضد قوات الأمن الروسية حدثا استثنائيا في شمال القوقاز فالعملية تتكرر في هذه المناطق منذ عدة سنوات لكن اللافت في التفجير الذي استهدف سيارتين للشرطة الروسية شرقية جمهوريات داغستان وتبناه تنظيم الدولة أنه يأتي بعد نحو أسبوعين على إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نجاح الطائرات الروسية في القضاء على معظم المقاتلين القادمين من روسيا والذين يقاتلون في صفوف تنظيم الدولة وجبهة النصرة داخل الأراضي السورية ومن أجل هذا الإنجاز برر الانسحاب الروسي الجزئي من هناك لكن التفجير الذي يقول تنظيم الدولة إنه أدى إلى مقتل عشرة من أفراد الأمن الروسي يضعوا كلام زعيم الكرملن محل شك خصوصا وأنه يأتي بعد يوم من تفجير آخر استهدف سيارات للشرطة الروسية قرب مطار العاصمة الداغستانية مخاتش قلعة إذن فالضربات الوقائية التي يقول بوتين إنه وجهها ضد المقاتلين الروس في تنظيم الدولة داخل سوريا لم تفلح على ما يبدو في درء خطر التنظيم عن بلاده حيث تكشف الوقائع على الأرض تصاعدا في العمليات التي يتبناها التنظيم داخل الأراضي الروسية ورغم أن المعلومات لم تؤكد حتى الآن تورط أشخاص قاتلوا في سوريا في تلك الهجمات فإن تتزامن هذه التطورات مع إعلان أجهزة الأمن الروسية عن اعتقال 20 شخصا ممن وصفوا بأنصار تنظيم الدولة أثناء محاولاتهم تجنيد مقاتلين جدد للتنظيم في العاصمة موسكو قد يعني بأن مخاوف الكرملين من حصول هذا السيناريو له ما يبرره لاسيما وأن أكثر من ثلاثة آلاف روسي وفق بعض التقديرات قد سافروا إلى سوريا للقتال في صفوف الجماعات المسلحة