تصاعد خطاب العنصرية في بلجيكا بعد هجمات بروكسل
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

تصاعد خطاب العنصرية في بلجيكا بعد هجمات بروكسل

29/03/2016
خطوات على درب التفاهم الصعب ليلى وبيرنلي كاتبتان بلجيكيتان اختارتا أن يكون اختلافهما في الدين والثقافة غنى للبلد ثمرة هذا الاختيار كتاب مشترك صدر بعنوان المسلمون وغير المسلمين في بلجيكا على امتداد صفحاته رؤى متقاطعة تنتهي إلى ضرورة هدم جدار الفصل بين الثقافات والأعراق المشكلة للبلد نعيش الآن لحظة بناء جدار بين الفئات المختلفة يجب مقاومة ذلك بكل قوة عن طريق الدخول إلى تلك الفئات والبقاء داخلها وتوسيعها وشيئا فشيئا سنتمكن من هدم هذا الجدار الوضع أصبح صعبا لكن لا مخرج لنا إلا بالاستمرار في العمل المشترك يجب أن نفكر على المدى الطويل أما إذا فكرنا على المدى المتوسط فإن الأمر سيكون صعبا صدى هذه الدعوات تردد في كنيسة المدينة هنا الصلاة من أجل الضحايا شارك فيها البلجيكيون بمختلف أطيافهم أتحدث إليكم من قلبي المجروح كقلوبكم جميعا أتذكر أنني قبل وقت قصير احتفلت بعيد ميلاد المسيح وعيد المولد النبوي مع أصدقاء المسيحيين كان ذلك من أجل العيش المشترك اليوم أشارككم الحزن وتلك طريقتي في العيش المشترك دعوة للتعايش والتسامح في بلجيكا بعد الهجمات الأخيرة جانب الصورة الوردي في جانبها الآخر دعوة عنصرية وإقصاء تتسع كلما اتسعت دائرة الخوف هنا وسط بروكسل دموع سالت بسبب شعارات عنصرية وهنا طفلة لم تستوعب بعد كيف يطلب منها الرحيل عن البلد الذي ولدت فيه خروج مئات من أنصار اليمين المتطرف إلى الساحة الرئيسية في بروكسيل مثل جرس إنذار بأن البلد المتنوع عرقيا ودينيا وثقافيا قطف على مفترق طرق الجزيرة بروكسل